مصطفى الديب (أبوظبي)

 توج «الشقي» لسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم بطلاً لسباق ربدان للمحامل الشراعية فئة 43 قدماً، الذي نظمه نادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة، وحصد البطل 210 آلاف درهم جائزة مالية، من ضمن 3 ملايين درهم، تم تخصيصها كجوائز للفائزين.
وحل ثانياً في السباق «الزير» لخليفة راشد خليفة شاهين المرر وحصل على 170 ألف درهم، فيما حل ثالثاً «شاهين» لمحمد راشد مصبح الرميثي، وحصل على 150 ألف درهم، فيما كان المركز الرابع من نصيب «شمردل» لسعيد محمد أحمد حارب وحصل على 115 ألف درهم، وجاء «نزاع» للشيخ زايد بن حمدان بن زايد آل نهيان خامساً وحصل على 110 آلاف درهم، وسادساً جاء «زيوريخ» لسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، وحصل على مائة ألف درهم جائزة مالية.
وفي المركز السابع جاء «الطيار» للشيخ زايد بن حمدان بن زايد آل نهيان وحصل على 90 ألف درهم، وثامناً حل «براق» لأحمد محمد راشد الرميثي وحصل على 80 ألف درهم، فيما كان المركز التاسع من نصيب «برق» لمحمد جابر عبدالله الحمادي وحصل على 75 ألف درهم، وعاشراً حل «الوصف» لسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم وحصل على 72 ألف درهم جائزة مالية. توج الفائزين بالمراكز الثلاثة الأولى، ماجد عتيق المهيري المدير التنفيذي لنادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت، وسعيد خليفة المهيري مدير إدارة الشؤون الفنية بمجلس أبوظبي الرياضي، وسعيد حميد المهيري مشرف عام المرسي بالنادي.
ووجه ماجد المهيري التهنئة للمشاركين بشكل عام والفائزين بالمراكز الأولى بشكل خاص، مؤكداً أنه لا يوجد خاسر في مثل هذه المحافل التراثية الرائعة، وأعرب عن سعادته بالنجاح الذي تحققه السباقات خاصة على صعيد الالتزام بالإجراءات الاحترازية المتبعة من المشاركين والمنظمين على حد سواء، ووجه الشكر إلى سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان على دعم سموه الدائم للسباقات التي ينظمها النادي، وكذلك شكر مجلس أبوظبي الرياضي على توفير كافة متطلبات النجاح.