القاهرة (د ب أ)

أكد الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» أن عصام الحضري حارس مرمى المنتخب المصري السابق كتب اسمه بحروف من ذهب لما قدمه على مدار سنوات مع منتخب «الفراعنة» والأندية التي لعب لها.
وذكر «فيفا» عبر موقعه الإلكتروني الرسمي أمس أن الحارس الأسطوري عصام الحضري أعلن اعتزاله كرة القدم نهائياً بعد سنوات من العطاء مع المنتخب المصري وجميع الفرق التي دافع عن ألوانها، حيث قرر التحول إلى ميدان التدريب عن عمر 47 عاماً.
أضاف: «لعب السد العالي - كما يلقب - في العديد من الأندية بمصر والسودان وسويسرا والسعودية، كما كان حارس المنتخب المصري المتوج ثلاث مرات متتالية بكأس الأمم الأفريقية أعوام 2006 و2008 و2010».
وأوضح فيفا: «كتب عصام اسمه بحروف من ذهب لما أصبح الحارس، المولود في قرية كفر البطيخ الواقعة شمال مصر، أكبر اللاعبين سناً مشاركة في كأس العالم عن 45 عاماً و161 يوماً، كما لعب كأساسي في مونديال روسيا 2018 خلال المباراة الثالثة من دور المجموعات أمام المنتخب السعودي. لُيحطم رقم حارس منتخب كولومبيا السابق فريد موندراجون الذي كان يبلغ من العمر 43 سنة وثلاثة أيام، وهذا عندما دخل كبديل أمام اليابان في مونديال البرازيل 2014».
يذكر أن الحضري أعلن في وقت سابق اليوم عبر حسابه الخاص بموقع التدوينات القصيرة «تويتر» اعتزاله اللعب نهائياً.