مصطفى الديب (أبوظبي)

نجح اتحاد كلباء في الصعود إلى ربع نهائي كأس الخليج العربي، لتكون المرة الأولى التي يصل فيها «النمور» إلى مرحلة إقصائية متقدمة في تاريخه، بعدما تعادل مع الجزيرة 1-1، في إياب الدور الأول، مساء أمس الأول، بعدما تفوق 2-1 ذهاباً.
استغل اتحاد كلباء النقص العددي الشديد، في صفوف «فخر أبوظبي»، بسبب انضمام عدد كبير من لاعبيه للمنتخب، وهم علي خصيف، وخليفة الحمادي، ومحمد العطاس، وسالم راشد، وعبدالله رمضان، وخلفان مبارك، وعلي مبخوت، وجميعهم من العناصر الأساسية التي يعتمد عليها المدرب الهولندي كايزر في تشكيلته.
ويواصل الجزيرة دفع ضريبة امتلاكه لعناصر دوية قوية، وهو ما يؤثر عليه دائماً، سواء في مثل هذه البطولات، أو حتى التجمعات التي تسبق بداية الموسم، والتي تتعارض مع معسكر «الأبيض».
واستغل الأوروجوياني داسيلفا مدرب اتحاد كلباء غيابات «فخر أبوظبي»، وهاجم بشراسة، ونجح في تسجيل هدف التعادل، رغم أن الجزيرة تقدم بهدف البرازيلي برونو، وأهدر لاعبو «الذئاب» فرصاً عديدة للعودة من أبوظبي بالفوز.
وانتقد الهولندي مارسيل كايزر مدرب الجزيرة، قرارات حكم المباراة، ووصفها بـ «الغريبة» مؤكداً أنه لا يريد الظهور بصورة المنتقد الدائم للحكام، لكن قرارات غريبة بالفعل خلال المباراة، وشدد على أن فريقه افتقد لعناصر مؤثرة كثيرة، وبالتالي غاب الانسجام بعض الشيء خلال المباراة.