الخرطوم (الاتحاد)  

انتقل المهاجم السوداني محمد عبدالرحمن إلى مولودية العاصمة، بعد أن موافقة الاتحاد الجزائري على قيده، قادماً من أهلي برج بوعريريج، ليضع نهاية لأزمة القيد منذ أكتوبر الماضي، لدرجة أن اللاعب الملقب بـ «الغربال» هدد باللجوء إلى «الفيفا» لاستلام مستحقاته كاملة، في حال فشل الانتقال، خاصة أن  بعد أهلي برج بوعريريج توصل إلى اتفاق مع المولودية، لإتمام الصفقة مقابل 240 ألف دولار سنوياً. 
ولعب عبدالرحمن «28 عاماً»، الذي يعتبر أول سوداني يحترف بالدوري الجزائري لفريق المريخ، الذي انتقل إليه من الهلال في صفقة أحدثت ضجة وقتها في السودان.