منير رحومة (دبي) 

بعد راحة بيومين فقط، يرفع قطار دوري الخليج العربي من سرعته، ليصل إلى المحطة الخامسة، في الموسم الجديد، لتزداد درجة الإثارة والتشويق والتنافس القوي، سواء في أعلى الترتيب، أو في «المنطقة الخطرة». وتنتظر الجماهير غداً سهرة مليئة بالمتعة والتشويق، بين الجزيرة العائد بقوة، والشارقة المتصدر وحامل اللقب، في قمة من «العيار الثقيل». 
وتتجه الأنظار غداً إلى العاصمة أبوظبي، لمتابعة الحوار القوي بين فريقين يملكان نخبة من أفضل اللاعبين، سواء على مستوى المواطنين أو الأجانب، وبعد نجاحه في حصد فوزين متتاليين، واستعادة علي مبخوت هواية هز الشباك، يدخل «فخر أبوظبي» المواجهة بمعنويات عالية، وإصرار كبير على الإطاحة بالمتصدر، بعد أن نجح في هذه المهمة، خلال الجولة الماضية، بالفوز على بني ياس الذي كان يتقاسم المركز الأول مع الشارقة. 
ويملك «فخر أبوظبي» الإمكانات التي تساعده على بلوغ أهدافه، خاصة بعد العرض القوي الذي قدمه في الجولة الماضية، وذلك من أجل الاقتراب أكثر من الصدارة، والمنافسة بجدية على اللقب. 
وفي المقابل يرغب «الملك» صاحب الانطلاقة الأقوى بجمع «العلامة الكاملة» حتى الآن، في مواصلة المسيرة الإيجابية، وحصد الفوز الخامس على التوالي، وإنهاء هذه المرحلة منفرداً بالصدارة قبل التوقف.
ويعول الشارقة على توهج مهاجميه، وتسجيل 13 هدفاً آخرها «خماسية» في شباك الظفرة، وذلك لمواصلة العروض القوية لأقوى هجوم في الدوري، وقيادة الفريق إلى فوز ثمين يدعم صدارته.
وفي بقية مباريات الغد، يلتقي العين مع الظفرة في «دار الزين»، في مواجهة تجمع بين فريقين متعثرين، حيث تعادل «الزعيم» مع الفجيرة، وتراجع إلى المركز التاسع ب «5 نقاط» فقط، مما يجعله مطالباً بالفوز وحسم النقاط الثلاث، أملاً في تصحيح ترتيبه، ومصالحة جماهيره، واستغلال فترة التوقف للعودة بصورة جديدة، أما الظفرة يطمح بدوره إلى نسيان الخسارة الثقيلة، والعودة بسرعة إلى سكة النتائج الإيجابية.
والمباراة الثالثة تجمع عجمان الذي لم يتذوق طعم الفوز حتى الآن، وبني ياس الذي يسعى لتعويض خسارة الجولة الماضية، والبقاء في كوكبة المقدمة.

كايزر: ترقبوا مباراة ممتعة
مصطفى الديب (أبوظبي)

توقع الهولندي مارسيل كايزر مدرب الجزيرة، أن تكون مباراة فريقه أمام الشارقة غداً عالية المستوى فنياً، وقال: الفريقان يملكان عناصر مهارية للغاية، كما أنهما يفضلان الكرة الجميلة، لذلك فإن المباراة ستكون قوية ومثيرة، وفيها كرة قدم ممتعة.
وأضاف: أعرف قوة الشارقة جيداً، ويكفي أنه على الصدارة بـ «العلامة الكاملة»، كما أنه يقدم مستويات رائعة، لكننا مستعدون، خاصة أننا في الجزيرة نملك النوعية نفسها من اللاعبين.
 وعما إذا كان هناك عرض للمدافع خليفة الحمادي من إندرلخت البلجيكي، قال إنه لا يعرف شيئاً عن ذلك مطلقاً، ولا يعرف ما إذا كان هناك عرض من عدمه.

العنبري: الجزيرة من أفضل الفرق
علي معالي (الشارقة) 

أرجع عبدالعزيز العنبري مدرب الشارقة نجاحه في مجال التدريب، إلى الدعم الكبير من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وكذلك مجلس إدارة النادي وشركة الكرة، إضافة إلى أنه محظوظ بوجود لاعبين متميزين.
وعن مباراة الغد قال: إنها مهمة للفريقين، والمنافس بدأ مستواه في تصاعد، ونحتاج إلى التوازن في المواجهة، وخطورة الجزيرة في طريقة اللعب الجماعية، ولديه هجوم خطير، ويجيد الكرات الثابتة، وهو من أفضل الفرق حالياً.وقال: أتمنى ظهور الفريقين بمستوى جيد، في ظل وجود أفضل لاعبي الدوري بهما، وأتوقع أن يكون المردود إيجابياً من الطرفين اللذين يضمان أحسن الهدافين، وأمهر اللاعبين، وأتوقع أن تأتي المباراة هجومية من الجانبين.

بيدرو: الحصاد أقل من الطموح
العين (الاتحاد)

أكد البرتغالي بيدرو مدرب العين، أن حصاد النقاط الخمس في أول أربع جولات، أقل من الطموح، وقال: أتفق مع الجماهير، واحترم وجهة نظرهم، لأننا العين، وجمع 5 نقاط فقط، أمر لم نتوقعه، ولكن على ثقة بأن الجماهير ستكون معنا في جميع الأوقات، ولا يساورني الشك أن المدرب في النهاية يتحمل مسؤولية الأخطاء، ويتوجب علينا أن نتفهم أن الدوري ماراثون طويل، يضم 26 مباراة، ولا نزال في البداية.
وأضاف: خسارة الظفرة أمام الشارقة بخماسية لا تعكس مستواه الحقيقي، وأداء الفريق جيد، وحقق نتائج لافتة، لذلك يجب أن نحسن أداءنا في الملعب، ونرفع مستوى التركيز لدى اللاعبين منذ بداية المباراة، و«الزعيم» مطالب بالفوز في المباراة المقبلة.

فيلسيوفينتش: غياب المهاجمين
محمد سيد أحمد (أبوظبي)

أشار أليكساندر فيلسيوفينتش مدرب الظفرة إلى أن فريقه جاهز في كل الظروف والأحوال، وأن لاعبيه يدركون صعوبة المواجهة المقبلة أمام العين، وأن عليهم البحث عن نتيجة إيجابية، رغم غياب 4 لاعبين، منهم المهاجمان دينيلسون بيريرا وسعيد الكثيري للإصابة، بجانب مسعود سليمان وخالد بطي، مشيراً إلى أنه ليس أمامه سوى تجهيز الفريق، والعمل على تحقيق نتيجة جيدة أمام العين الذي وصفه بالفريق القوي، ومن أكبر فرق الدوري، رافضاً الحديث عن ظروف «الزعيم»، ولكنه شدد على أن قيمة العين الفريق الكبير وضحت في الجولة الماضية أمام الفجيرة، عندما رفض الخسارة، ونجح في إدراك التعادل.

الرمادي: «البرتقالي» يعاني من الإصابات
رضا سليم (دبي) 

كشف أيمن الرمادي مدرب عجمان، أن مواجهة بني ياس مهمة لـ «البرتقالي»، خاصة أن الفريق لم يحصد إلا «نقطة» في 4 مباريات، ويحتاج إلى التركيز والأداء القوي أمام منافس يبحث هو الآخر عن الفوز.
وقال: علينا خلال الجولة الخامسة، أن نحصد النقاط، من أجل الدخول في منطقة الأمان مبكراً، ونأمل أن تكون استعداداتنا جيدة للمباراة.
وأضاف: الفريق يعاني من قائمة طويلة من الإصابات، ومن الصعب عودة أي لاعب سريعاً، لأن فارق التوقيت بين الجولات 3 أيام فقط، باستثناء البرازيلي جوستافو الذي تعرض لـ «كدمة» في العضلة الأمامية، قبل المباراة الماضية.

إيسايلا: حذرون من دوافع الفوز الأول!
أبوظبي (الاتحاد)

وصف الروماني إيسايلا مدرب بني ياس، مباراة فريقه أمام عجمان غداً بالصعبة لأسباب، أهمها أن المنافس لديه دوافع لحصد الفوز الأول هذا الموسم، مشيراً إلى أن «البرتقالي» قوي، ولا تعبر النتائج أو المركز الحالي عن مستواه.
وأكد إيسايلا أن «السماوي» أغلق ملف مباراة الجزيرة، والخسارة فيها، رغم أن الفريق واجه «سوء حظ» غريباً بإهدار ضربة الجزاء، وطالب لاعبيه بضرورة الاستفادة من أخطاء المباراة، خاصة أنها تسببت في الخسارة.
وأبدى المدرب ثقته التامة في قدرة لاعبيه، على تخطي عقبة عجمان، والظهور بمستوى متميز، يؤكد أن مباراة الجزيرة مجرد «كبوة عابرة»، ولن تتكرر.