محمد حسن (دبي)

اكتملت استعدادات مضمار جبل علي لاستقبال أول سباقات المضمار العائلي بالموسم (2020 - 2021) الجمعة، بمشاركة 69 خيلاً تتنافس على جوائز تبلغ قيمتها 524 ألف درهم، ويقام السباق الافتتاحي من غير جمهور، بسبب الإجراءات الاحترازية المتعلقة بفيروس كورونا المستجد «كوفيد 19».
جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقد أمس، عبر برنامج مايكروسوفت تيمز، بحضور ميرزا الصايغ، مدير مكتب سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية، والمهندس شريف الحلواني مدير مضمار جبل علي، وزياد كلداري رئيس اللجنة المنظمة لبطولة دبي الدولية للجواد العربي، وياسر مبروك ممثل هيئة الإمارات لسباق الخيل. 
وتوجّه المهندس شريف الحلواني، في مستهل كلمته بالمؤتمر، بالتهاني بمناسبة افتتاح موسم سباقات الخيل، إلى أصحاب السمو الشيوخ، كما توجه بالشكر لجميع المرتبطين بسباقات المضمار، متمنياً التوفيق للكل في الموسم الجديد، ومثمناً دورهم في إنجاح رياضة سباق الخيل بالدولة.
وأعلن الحلواني افتتاح الموسم الجديد والذي يأتي بصورة مختلفة تتماشى مع الوضع الصحي العالمي، مع الالتزام بالاحتياطات والإجراءات الاحترازية لأعلى مستوى للوصول إلى بر الأمان بسباقاتنا، وكشف عن ترتيب مسابقات الترشيحات للجمهور عن بعد. وقال الحلواني: إن مضمار جبل علي سيظهر بإطلالة جديدة كلياً، مع مراعاة السلامة للفرسان والخيول، بعد أن تمت تغييرات شاملة لتربة مضمار السباق، بعد دراسات هندسية متعددة وتجارب متواصلة. ومن جانبه، كشف ميرزا الصايغ عن إقامة سباق باسم الإعلامي الراحل محمد أحمد طه رئيس تحرير مجلة العاديات، خلال هذا الموسم، وقال: إن إقامة السباق تأتي تكريماً للجهود الكبيرة للراحل في مجال سباقات الخيول، وتجربته الإعلامية في تغطية وعكس هذا النشاط منذ انطلاقته الأولى بدولة الإمارات.
وأعرب زياد كلداري عن شكره وتقديره لأصحاب السمو الشيوخ لدعمهم المتواصل للفروسية بالدولة والتي وصلت لمستويات عالمية، مشيداً بمضمار جبل علي الذي يجد الرعاية والاهتمام من سمو الشيخ أحمد بن راشد آل مكتوم.
وقدم ياسر مبروك، ممثل هيئة الإمارات لسباق الخيل في المؤتمر الصحفي، التهاني نيابة عن «الهيئة»، بمناسبة انطلاق موسم السباقات 2020 -2021، وكشف عن أن السباق الأول لمضمار جبل علي سيشهد مشاركة كبيرة، حيث تأكدت مشاركة 69 خيلاً.