منير رحومة (دبي)

تنظر الغرفة الابتدائية بمركز الإمارات للتحكيم الرياضي برئاسة سالم حمد بهيان العامري، خلال الأيام المقبلة، شكوى نادي اتحاد كلباء، بخصوص تحويله من نادٍ «عامل» إلى «مساند» من قبل اتحاد الطائرة، وحرمانه رفقة أربعة أندية أخرى من حق التصويت في الجمعية العمومية والانتخابات المقبلة. وبعد استيفاء النادي لمختلف شروط التقاضي ودفع الرسوم تم قبول الشكوى للنظر فيها، علماً بأن ناديي البطائح ومليحة تقدما بدورهما بشكوى للمركز، لكنهما لم يستكملا الإجراءات المطلوبة. 
وتنص إجراءات التقاضي على تمكين نادي اتحاد كلباء من حق اختيار محكم من بين المحكمين الذين تم اعتمادهم من قبل مركز التحكيم الرياضي، ونفس الأمر بالنسبة لاتحاد كرة الطائرة، وفي حال اختيار محكمين مختلفين تختار الغرفة الابتدائية محكماً ثالثاً.
يذكر أن المركز قرر، أمس الأول، إيقاف انتخابات اتحاد الكرة الطائرة والمقرر إجراؤها 22 من شهر نوفمبر المقبل، بعد تلقيه الشكوى الواردة من نادي اتحاد كلباء، ووجه سالم حمد بهيان العامري خطاباً إلى اتحاد الطائرة لإيقاف الانتخابات، إلى أن يتم النظر في النزاع المرفوع.
وأكد سالم حمد بهيان العامري أن المركز يحرص على تطبيق أفضل الممارسات القانونية التي تسهم في الارتقاء برياضة الإمارات، بالإضافة إلى توفير بيئة نموذجية للعمل قائمة على مبادئ العدالة والشفافية وتحقيق التميز المنشود الذي يتوافق مع رؤية قيادتنا الرشيدة، وما تمنحه لأبنائها من ثقة ودعم لا محدود يضع الجميع في تحد دائم لتقديم الأفضل.