القاهرة (د ب أ)

يتطلع بيراميدز المصري ونهضة بركان المغربي إلى التتويج بكأس الاتحاد الأفريقي لكرة القدم «الكونفيدرالية الأفريقية»، للمرة الأولى في تاريخهما، وذلك عندما يلتقيان اليوم في المباراة النهائية، على ملعب الأمير مولاي عبدالله بالعاصمة المغربية الرباط.
للمرة الأولى في تاريخ البطولة التي انطلقت بنظامها الجديد عام 2004، يقام الدور النهائي من لقاء وحيد، وليس عبر مباراتي ذهاب وعودة، كما جرت العادة في الأعوام الماضية، بناء على قرار الاتحاد الأفريقي.
للنسخة الثانية على التوالي، يأتي نهائي المسابقة القارية مغربياً - مصرياً، بعدما جرى نهائي الموسم الماضي للبطولة بين الزمالك المصري ونهضة بركان.
ويحلم بيراميدز الذي يشارك في المسابقات القارية، للمرة الأولى في تاريخه، بأن يكون ثالث فريق مصري ينال اللقب، بعد الأهلي الذي فاز بالبطولة عام 2014، والزمالك «حامل اللقب».
وأصبح بيراميدز أحد القوى الحديثة في كرة القدم المصرية الآن، بعدما ضم في صفوفه عدداً من النجوم الدوليين، في مقدمتهم عبدالله السعيد.
حصل بيراميدز على المركز الثالث في الدوري المصري خلال الموسم الماضي، كما يحتل حالياً المركز نفسه، ويملك بصيصاً من الأمل في إنهاء المسابقة المحلية في المركز الثاني، المؤهل إلى دوري الأبطال.
ويطمح نهضة بركان لأن يصبح خامس فريق مغربي يتوج بلقب البطولة، بعدما سبقته أندية الجيش الملكي  والفتح الرباطي، والمغرب الفاسي والرجاء.