معتصم عبدالله (دبي)

رفعت الجولة الأولى، لدوري الخليج العربي، والتي أسدل عليها الستار، مساء أمس، شعار «الغزارة التهديفية»، بعدما شهدت ثاني أعلى معدل تهديفي، في تاريخ دوري المحترفين، برصيد 29 هدفاً، لتحتل مركز الوصافة بفارق هدفين فقط، عن الرقم القياسي «31 هدفاً»، والمسجل موسم 2018- 2019.
وأكد العين وشباب الأهلي على التوالي على «هيبة الكبار» في الدوري، بعدما ثأر الأول لخسارته أمام ضيفه خورفكان 2- 4، في ذهاب الدور الأول لكأس الخليج العربي منذ أسبوع، بالفوز ب «ثنائية» نظيفة، أمس، على ذات الملعب، باستاد هزاع بن زايد، سجلهما ريان يسلم في الدقيقة 26، وويلسون إدواردو في الدقيقة 90، وشهدت المباراة إهدار ضربتي جزاء للفريقين عن طريق دودو «خورفكان» وإدواردو «العين».
 في المقابل الذي لم يجد فيه «الفرسان» صعوبات كبيرة، في إلحاق خسارة بمضيفه اتحاد كلباء 3-صفر، حملت توقيع إيجور في الدقيقة 4، كارلوس إدورادو في الدقيقة 24، ووليد حسين في الدقيقة 75.
 وحسم «التعادل الأول» في الدوري بنتيجة 1-1، قمة الجولة التي جمعت النصر أمام ضيفه الجزيرة على استاد آل مكتوم، وأكمل «العميد» دقائقها الأخيرة بعشرة لاعبين، بعد طرد قائده طارق أحمد بالإنذار الثاني في الدقيقة 85.
 ووضع ريان مينديز بصمته مبكراً في مباراته الرسمية الأولى بقميص «العميد»، حينما نجح في افتتاح التسجيل، في الدقيقة الرابعة، مستفيداً من الكرة المرتدة من القائم، بعد تسديدة حبيب الفردان، إثر خطأ دفاعي مشترك بين الصربي ميلوس والحارس «الشاب» عبدالرحمن العامري، والذي شارك أساسياً، في ظل غياب القائد علي خصيف بداعي الإصابة.
ونجح «فخر أبوظبي» في العودة إلى المباراة، بفضل المهاجم زايد العامري، والذي ترجم هجمة نموذجية للضيوف، لينهي سلسلة من 19 تمريرة لزملائه داخل شباك الحارس أحمد شمبيه، في الدقيقة 34، لينتهي الشوط الأول بالتعادل 1-1.
واستمر اللعب سجالاً بين الفريقين في الشوط الثاني، والذي شهدت أكثر من فرصة، أبرزها تسديدة عمر عبدالرحمن من ركلة حرة ارتدت من القائم في الدقيقة 83، فيما سنحت في المقابل أكثر من فرصة لم يحسن تيجالي مهاجم «الأزرق» التعامل معها على النحو المطلوب، ليحسم التعادل الرابع في تاريخ مواجهات الفريقين قمة الجولة الأولى.