دبي (الاتحاد)
 عادت الحياة إلى مضامير القوس والسهم، مع إقامة التدريبات في مقرات الأندية، بحسب الإجراءات الاحترازية التي اعتمدها ويتابعها الاتحاد، بما يتوافق مع أعلى معايير الأمان والإجراءات الوقائية، تمهيداً لاستئناف البطولات الرسمية.
 وأكد سالم جمعة، رئيس اللجنة الفنية، أن الاتحاد يشدد على صحة وسلامة ممارسي رياضة القوس والسهم، وتوجه بالشكر للأندية التي تعتبر الشريك الأساسي في نجاح وتطور هذه الرياضة الأولمبية، ومدى تجاوبها مع تطبيق الإجراءات، والسعي لدعم الرياضيين الممارسين للقوس والسهم، وفق الإمكانيات المتاحة.
 واعتمد الاتحاد أجندة مسابقات الموسم، ووضع البرنامج الكامل لخطة تحضيرات ومشاركات المنتخبات الوطنية ذات التطلعات الكبيرة خلال السنوات المقبلة.