أبوظبي (الاتحاد)

نصح إبراهيم الحوسني مدرب المنتخب الوطني لناشئي الجو جيتسو، اللاعبين بضرورة الانضباط والالتزام في التدريبات اليومية، باعتبار ذلك من أهم عوامل النجاح وصناعة النجومية في ساحات اللعبة، مشيراً إلى أن الانضباط يعني تطبيق تعليمات المدربين بدقة، أما الالتزام فهو الحضور في المواعيد المحددة، وتنظيم الوقت بين التدريبات وباقي متطلبات الحياة، والاستفادة من كل دقيقة لتحقيق النجاح في كل المسارات.
وأكد الحوسني أنه من واقع تجربته الشخصية، أن هذه العوامل ليست محصورة على لاعبي الجو جيتسو فحسب، لكنها تشمل جيل الشباب كله إذا رغب في النجاح، موضحاً أن الانضباط والالتزام في التدريبات يرفع معدلات التركيز، ويشكل حاجزاً أمام التشتت الذهني، وأن الترجمة العملية لهذا الإتقان تتجسد في تألق اللاعبين وتفوقهم على البساط. 
وحول صناعة الأبطال في الجو جيتسو، قال الحوسني:  خلف قصص النجاح، وفي الكواليس تتجسد العوامل الرئيسية التي قادت إلى تحقيق تلك النجاحات والإنجازات، فكل لاعب حصد ميدالية أو حقق إنجازاً في مسيرته، تجاوز بإرادته وإصراره العديد من التحديات، وقدم الكثير من التضحيات. فكم من لاعب تعرض لإصابة وهو يجهز نفسه للمنافسات، وكم من لاعب ضحى براحته وحرص على الاستيقاظ مبكراً لحضور التمارين، وآخرين لا يستمتعون بالطعام الذي يحبونه لأنهم يخضعون لبرنامج غذائي معين، وكم من بطل لا يجد وقتاً للخروج مع الأصدقاء حتى يحقق التوازن بين التدريب والدراسة، ومن هنا، فإن الدرس المهم الذي يجب أن يصل لكل اللاعبين، مفاده أن طريق الإنجازات حافل بالكثير من التضحيات، ورفع اسم الإمارات عالياً لا يتحمله إلا الأبطال الأشداء الذين يعرفون القيمة الحقيقية لحب الوطن. 
وأوضح الحوسني أنه وبصفته مدرباً لمنتخب الناشئين، ومساعداً للبرازيلي رامون ليموس في الجهاز الفني للمنتخب، فإنه يتحمل جزءاً كبيراً من المسؤولية تجاه اللاعبين، فيما يتعلق بترسيخ ثقافة الانضباط والالتزام في نفوسهم، وأنه حريص على القيام بهذا الأمر على أكمل وجه، لأن مهمة تدريب المنتخب بمثابة وسام شرف على صدري، مثمناً الثقة الغالية التي أولاها له اتحاد الجو جيتسو برئاسة عبد المنعم الهاشمي رئيس الاتحادين الإماراتي والآسيوي النائب الأول لرئيس الاتحاد الدولي.