منير رحومة (دبي) 

يختتم شباب الأهلي تحضيراته اليوم، استعداداً لمواجهة شاهر خودرو الإيراني غداً، ضمن الجولة الثالثة، لمنافسات المجموعة الثانية بدوري أبطال آسيا.
وتسود أجواء من التفاؤل داخل بعثة «الفرسان»، خاصة أن التدريبات تمضي في أفضل الظروف، بجانب جاهزية أغلب النجوم، يتقدمهم البرازيلي كارلوس إدواردو، والذي يعول عليه الجهاز الفني، للاستفادة من فنياته العالية، وخبرته في المسابقة القارية التي تُوج بلقبها في الموسم الماضي مع الهلال، وبالتالي دعم شباب الأهلي، من أجل تصحيح الوضع في المجموعة، وتحقيق أول انتصار يعيد الفريق إلى «سكة» المنافسة على بطاقة التأهل إلى دور الـ 16. 
وشارك المدافع يوسف جابر في التدريبات، وتم تجهيز «قناع» للمشاركة في المباريات، بالإضافة إلى استعادة محمد جابر جاهزيته، والانتظام في التدريبات، بعد الشفاء من الإصابة الخفيفة التي تعرض لها في تجربة العين. 
ورغم غياب ليوناردو دا سيلفا للإصابة، إلا أن امتلاك الفريق لنخبة من اللاعبين المواطنين المتميزين أصحاب الخبرة والتجربة الدولية، يدعم حظوظ «الفرسان» في تقديم عرض قوي في مباراة الغد، وانتزاع نتيجة إيجابية تكون أفضل انطلاقة في مشوار استكمال المباريات الآسيوية. 
ويعتمد لاعبو شباب الأهلي على خبرتهم القارية، في الوصول إلى نهائي البطولة عام 2015، من أجل تجديد الذكريات الجميلة، وتشريف كرة الإمارات في النسخة الحالية، وتأكيد الإمكانات الكبيرة التي تميز أنديتنا، وينتظر أن يجري شباب الأهلي تدريباً خفيفاً على أرضية الملعب الذي يحتضن مباراة الغد، بالإضافة إلى المشاركة في الاجتماع الفني لتحديد ألوان الفريقين، والتذكير بالبروتوكول الصحي، الذي يطبقه الاتحاد الآسيوي في استكمال دوري الأبطال، حفاظاً على سلامة اللاعبين من خطر كورونا.