أبوظبي (الاتحاد)

تستضيف العاصمة أبوظبي 20 مباراة ضمن منافسات النسخة الثالثة عشرة للدوري الهندي الممتاز للكريكت (IPL) (دريم 11) الذي سيقام خلال الفترة 19 سبتمبر الجاري وحتى 10 نوفمبر القادم، بتنظيم مجلس الكريكت في الهند بالتعاون مع مجلس الإمارات للكريكت وبالتنسيق مع نادي أبوظبي للكريكت والأندية الأخرى في دبي والشارقة، وذلك بعد الإعلان الرسمي عن جدول مباريات الموسم الذي تأجل في الهند بسبب تفشي جائحة كورونا.
وفي هذه المناسبة أكد معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التسامح والتعايش رئيس مجلس الإمارات للكريكت على المكانة الكبيرة والقيمة العالمية التي يتمتع بها الدوري الهندي الممتاز الذي ستقام جميع مبارياته في ملاعب الكريكت بأبوظبي ودبي والشارقة، نتيجة لثقة الأشقاء والأصدقاء في مجلس الكريكت بالهند، وحرصنا الكبير للوقوف معهم ودعمهم في استضافة الحدث وتوفير جميع عوامل النجاح والسلامة والإجراءات الاحترازية والخروج به بأبهى الصور والمشاهد التنظيمية، انطلاقا من الروابط التاريخية والمشتركات الكبيرة والعلاقات المميزة التي تجمعنا مع جمهورية الهند.
وقال معاليه: «نرحب بالفرق المشاركة على أرض الدولة للمشاركة في منافسات النسخة الثالثة عشرة، ونشيد باستضافة الإمارات لبطولة الدوري الهندي الممتاز الذي يقام بمشاركة نخبة الفرق والنجوم، ونتقدم بالشكر لكافة الجهات المختصة على دعم خطط الاستضافة وتعاونها الكبير في تطبيق أعلى معايير السلامة والتدابير الوقائية»، مضيفا: «غدت أرض الإمارات وجهة مفضلة للاتحادات الرياضية العالمية لإقامة الفعاليات الكبرى، نتيجة ما تتمتع به من منشآت رياضية مميزة وفي ظل توافر جميع عوامل السلامة والصحة والأمن وأعلى المعايير التنظيمية التي تقود لنجاح كبير لكافة الفعاليات». 
وتابع معاليه: «تمثل استضافة الدوري الهندي الممتاز في الوقت الراهن رسالة جديدة من الإمارات للعالم، لتؤكد على إمكانياتها الكبيرة وقدراتها في تنظيم الفعاليات بإجراءات احترازية مُحكمة، كما تجسد مبادرة رياضية عالمية قيمة يلتقي فيها الجميع في موطن التسامح، لترسخ من جديد صور ومشاهد التعايش والسلام والوئام وتلاقي جميع شعوب العالم عبر الفعاليات الرياضية». 
وأكمل معاليه: «إن نجاح الإمارات في استقطاب أبرز البطولات والأندية العالمية في الكريكت، دليل على المكانة الرائدة التي تحظى بها على الصعيد العالمي في استضافة وتنظيم بطولات وفعاليات رياضية بأعلى المستويات»، مبينا معاليه أن اهتمام نجوم رياضة الكريكت وأساطيرها بالحضور والمنافسة على أرض الإمارات، يعتبر بحد ذاته تأكيداً على مستوى الحدث ومكانته المرموقة وجماهيريته الكبيرة ويدعم النجاحات الكبيرة التي سجلتها البطولات السابقة، بما ينسجم مع خطط التطور والتنمية للعبة ويعزز حضورها في المشهد الرياضي العالمي. 
وستشهد ملاعب الإمارات للكريكت استضافة 60 مباراة خلال 56 يوماً، بدون حضور جماهيري ووفق إجراءات احترازية وتدابير وقائية، بواقع 20 مباراة في أبوظبي و24 في دبي، و12 في الشارقة، كما ستحتضن أبوظبي لقاء قمة الافتتاح بين مومباي انديانز وتشيناي سوبر كينجز، وذلك يوم الجمعة الموافق 19 سبتمبر الجاري، على ستاد زايد للكريكت الذي سيشهد استضافة جميع المباريات المقامة في أبوظبي.
ويشارك في منافسات الدوري الهندي الممتاز ثمانية فرق هي: ( تشيناي سوبر كينجز، دلهي كابيتالس، كينجز اكس أي بنجاب، كولكاتا نايت رايدرز، مومباي انديانز، راجستان رويالز، رويال تشلنج بنجالور، سان رايز حيدر أباد).
ويعد موباي انديانز أكثر الفرق حصاداً للقب الدوري للهندي الممتاز برصيد 4 مرات، يليه تشيناي سوبر كينجز برصيد 3 ألقاب ومن بعده بلقبين كولكاتا نايت رايدرز الذي يملكه نجم بوليود الأول شاروخان، ومن ثم لقب واحد من نصيب راجستان رويالز.