أبوظبي (الاتحاد)

يعود سباق الخليج 12 ساعة إلى حلبة مرسى ياس في نسخته العاشرة، السبت 9 يناير، مقدماً لعشاق السرعة ورياضة المحركات في المنطقة بداية حماسية للعام، ويستهل السباق موسم 2021 لسباقات التحمل في المنطقة، ويتميز الحدث السنوي، الذي يحتفل بمرور عشرة أعوام على انطلاقته الأولى، بمنافساته القوية التي توفر جرعة فائقة من الحماسة لمحبي رياضة سباقات السيارات.
وعادة ما تستضيف حلبة مرسى ياس فعاليات سباق الخليج 12 ساعة خلال النصف الثاني من شهر ديسمبر في كل عام، ولكن تم تأجيل السباق لهذا الموسم، نظراً لتعديل روزنامة بطولة العالم للفورمولا1 بعد ظهور جائحة كورونا.
ومن المتوقع أن تشهد سباقات الحدث في نسخته العاشرة حضوراً مكتمل العدد من المنافسين، مع توفر عدد محدود مخصص لفئة GT3. ويواصل منظمو سباق الخليج 12 ساعة تخصيص سيارة واحدة في كل حظيرة، بعدد أقصاه 34 حظيرة، لتوفر أعلى معايير الأمان والسلامة والاحترافية.
واستقبل المنظمون طلبات التسجيل من 38 فريقاً لعددٍ إجماليٍ من السيارات يبلغ 61 مركبة، سيتم قبول 34 سيارة منها فقط للمنافسة على لقب السباق، ضمن فئات GT3 وGT4 ولامبورجيني سوبر تروفيو، وسيعلن المنظمون قريباً عن القائمة الكلية للفرق والمتسابقين.
وكان السباق قد شهد في موسمه الأخير مشاركة أسطورة سباقات الدراجات النارية فالنتينو روسي، وأحرز لقبه علامة أودي، بعد أن حقق فريق Attempto Racing المركزين الأول والثاني.