ميلانو (أ ف ب) 

لم يفقد نجم كرة القدم البرتغالي كريستيانو رونالدو طموحه، ويريد تعويض خيبة الخروج من ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا أمام ليون الفرنسي، وأكد أنه يريد «غزو العالم» و«تحطيم الأرقام القياسية». وكتب «الدون» في حسابه على موقع «إنستغرام»: «فيما أستعد لموسمي الثالث مع «البيانكونيري»، فإن روحي وطموحي في أعلى مستوياتهما». تابع المهاجم البالغ 35 عاماً والمتوّج بجائزة أفضل لاعب في العالم خمس مرات «الأهداف، الانتصارات، الالتزام، العطاء والاحتراف. بكل قوتي والمساعدة الثمينة من زملائي وجميع أعضاء يوفنتوس، سنعمل جميعاً على غزو إيطاليا مجدداً، أوروبا والعالم ولتحطيم الأرقام القياسية». ومنذ قدومه إلى إيطاليا، أحرز رونالدو الدوري المحلي مرتين، لكنه لم يتخط عتبة ربع النهائي في دوري الأبطال، إذ أقصي في هذا الدور أمام أياكس أمستردام الهولندي في 2019، قبل خيبة الموسم الحالي ضد ليون. سجل 37 هدفاً هذا الموسم في مختلف المسابقات، وهو رقم قياسي للاعب من «السيدة العجوز». وأضاف نجم ريال مدريد الإسباني السابق «لنقدم المزيد والأفضل للنجاح في كل التحديات التي ستواجهنا، ونجعل كل سنة مغامرة أفضل من التي سبقتها والفوز بكل شيء من أجل المشجعين. لنكن حاملي هذا الصرح الكبير والعشق الفريد لهذا الفريق ونرتقي لتاريخه».
ويهدف يوفنتوس الذي أقال مدربه ماوريتسيو ساري وعيّن لاعب وسطه السابق أندريا بيرلو، إلى إحراز لقبه العاشر توالياً في الدوري، والبحث عن لقبه الأول في دوري الأبطال منذ 1996.