رضا سليم (دبي) 

يطارد «الملك» و«النمور» الفوز الأول، عندما يلتقيان اليوم، ضمن الجولة الثانية لبطولة الشارقة الودية الرباعية لكرة القدم، فيما يلعب عجمان وخورفكان غداً ويبدو أن الشارقة الذي خسر «ضربة البداية» أمام عجمان يعود هذه المرة بتشكيلة مختلفة، تحت قيادة مدربه العنبري الذي اختار الجلوس في المدرجات خلال الجولة الأولى، من أجل مشاهدة الفريق وطريقة اللعب وتنفيذ الخطة من زاوية مختلفة، ولم تكن الخسارة في المباراة الأولى كافية للحكم على الفريق، خاصة أنها الأولى في مشاور الإعداد، كما أن الجهاز الفني يبحث عن تجهيز الفريق، وتصحيح الأخطاء في جميع الخطوط، قبل المواجهات الرسمية، إلا أن التجهيز الأكبر لدوري أبطال آسيا.
 هذا في الوقت الذي يبحث فيه الأوروجوياني خورخي داسيلفا مدرب اتحاد كلباء عن تجربة جميع اللاعبين، سواء الجدد أو القدامى.