دبي (الاتحاد)

اعتمدت الجمعية العمومية لرابطة المحترفين، في اجتماعها، أمس، التعديلات المقترحة على النظام الأساسي، والتصديق على البيانات المالية والميزانية لموسم 2019-2020، واعتماد عرض الحساب الختامي في سبتمبر من كل عام، بجانب اعتماد مقترح آلية توزيع عوائد الرابطة على الأندية الأعضاء موسم 2019-2020، حسب النسب المعتمدة عن الفترة التي تسبق قرار عدم استكمال الدوري ودوري تحت 21 عاماً «الجولة 19»، وتوزيع الباقي بالتساوي على جميع الأندية، والإبقاء على الآلية المعتمدة للتوزيعات لكأس سوبر الخليج العربي وكأس الخليج العربي، نظراً لاستكمال المسابقتين.
وعرضت رابطة المحترفين مقترحين لآلية توزيعات الأندية لموسم 2020-2021 بنظام جديد، بهدف تطوير المسابقات، من خلال دعم الأندية وتحفيزها لزيادة الحضور الجماهيري، ولتحقيق نتائج إيجابية في المشاركات الآسيوية، وتضمن المقترح الأول جائزة ثابتة لأصحاب المراكز الثلاثة الأولى في الدوري، الجوائز التحفيزية وتشمل الحضور الجماهيري، المشاركة الآسيوية بالإضافة إلى توزيع النسب حسب التالي: 35% بالتساوي على جميع الأندية، و65% حسب الترتيب في بطولات المحترفين باستثناء كأس سوبر الخليج العربي التي تعتبر جائزتها ثابتة.
وتضمن المقترح الثاني الجوائز التحفيزية وتشمل الحضور الجماهيري والمشاركة الآسيوية بالإضافة إلى توزيع النسب حسب التالي: 35% بالتساوي على جميع الأندية، و65% حسب الترتيب في بطولات المحترفين باستثناء كأس سوبر الخليج العربي التي تعتبر جائزتها ثابتة.
وتقوم رابطة المحترفين بإعادة إرسال مقترحي آلية التوزيعات للأندية مرة أخرى، حيث ستكون لدى الأندية مهلة أسبوع لمواصلة دراسة المقترحين والرد باختيار أحدهما.
وقال عبدالله ناصر الجنيبي رئيس رابطة المحترفين: إن العودة لممارسة النشاط الرياضي لم تكن ممكنة لولا حكمة قيادتنا الرشيدة، والإمارات سباقة في السيطرة على «جائحة كورونا» والحد من انتشارها، من خلال الخطط والتدابير الاحترازية ووفرت كل الإمكانيات والخبرات لتجاوز الأزمة، ونحن الآن أمام تحدٍ جديد، انطلاق الموسم الجديد، شغف المباريات، المتعة والإثارة في المستطيل الأخضر وأهازيج المدرجات، لكن علينا أن نواصل تطبيق الإجراءات الاحترازية، لضمان توفير الصحة والسلامة لجميع المنتسبين للمنظومة الاحترافية.