الرياض (أ ف ب) 

يعاود الدوري السعودي لكرة القدم نشاطه اليوم بعد توقف دام 143 يوماً بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد، بإقامة خمس مباريات ضمن منافسات المرحلة الثالثة والعشرين للبطولة التي يتصدرها الهلال.
وتتجه أنظار عشاق كرة القدم السعودية غداً صوب استاد الملك فهد الدولي، عندما يحل الهلال ضيفاً على النصر في «ديربي العاصمة» الرياض.
ويتصدر الهلال الترتيب برصيد 51 نقطة متقدماً بفارق 6 نقاط عن النصر. ويستضيف ملعب الدرة اللقاء المنتظر بين الفريقين، لاسيما وأنه سيحدد بشكل كبير مسار البطولة، ففي حال فوز الهلال سيتمكن من توسيع الفارق النقطي مع الوصيف إلى 9 نقاط، أما في حال فوز النصر يقلص الفارق بين الفريقين إلى 3 نقاط فقط، وكانت مباراة الدور الأول التي أقيمت في أكتوبر الماضي انتهت بفوز النصر 2-1. 
ويقص الفتح والفيحاء شريط مباريات اليوم، عندما يلتقيان على ملعب مدينة الأمير عبدالله بن جلوي الرياضية بالأحساء، في مباراة مهمة لكلا الفريقين، لاسيما صاحب الأرض الذي يحتل المركز الرابع عشر برصيد 19 نقطة، ويتطلع إلى حصد النقاط الثلاث التي ربما تكون بداية الطريق نحو البقاء بين الكبار. 
وفي المقابل يسعى الفيحاء الحادي عشر برصيد 27 نقطة إلى العودة بالعلامة الكاملة وتأمين موقعه في المنطقة الدافئة رغم افتقاده لحارسه الأردني عامر شفيع الذي رفض تمديد عقده حتى نهاية الموسم. 
ويدخل الاتحاد اختباراً صعباً عندما يحل ضيفاً على أبها في اللقاء الذي يجمعهما على ملعب مدينة الأمير سلطان بن عبدالعزيز الرياضية بالمحالة.
ويطمح أبها التاسع برصيد 30 نقطة في مواصلة عروضه القوية ونتائجه الجيدة وتحقيق الفوز الثالث توالياً، والعاشر في البطولة، وتحسين موقعه في سلم الترتيب، بينما يتعين على الاتحاد الثالث عشر برصيد 23 نقطة، الفوز فقط من أجل الابتعاد قليلاً عن دائرة خطر الهبوط، وعطفاً على واقع الفريقين فإن الكفة تبدو متكافئة إلى حد ما وستبقى نتيجتها مفتوحة لكافة الاحتمالات.