أنور إبراهيم (القاهرة)

قال مانويل نوير حارس بايرن ميونيخ الألماني، إنه لا يكتفي بفوزه بدوري «البوندسليجا» وكأس ألمانيا، وإنما هدفه الأكبر هذا الموسم أن يحقق «الثلاثية»، بالفوز بدوري الأبطال الأوروبي «الشامبيونزليج». 
وكان الفريق البافاري قطع شوطاً كبيراً نحو التأهل إلى دور الثمانية لهذه البطولة، بعد أن نجح في الفوز على تشيلسي بثلاثية نظيفة في ستامفورد بريدج ضمن ذهاب دور الـ16، ويستعد لمواجهته مجدداً في استاد أليانز أرينا في مباراة العودة يوم 8 أغسطس الجاري، وفي حالة التأهل يواجه الفائز من مواجهة برشلونة ونابولي يوم 14 أغسطس في دور الثمانية.
ورداً على سؤال بشأن ما إذا كان يفكر في الاعتزال بعد نهاية عقده مع البايرن، والذي يمتد إلى عام 2023، قال نوير: لا أفكر في هذا الأمر على الإطلاق، مؤكداً أن المرء لا يملك سوى مسيرة كروية محترفة واحدة، وعندما ينهيها لا مجال للعودة مجدداً إلى الخلف.  وأضاف نوير، في تصريحات نقلتها شبكة «راديو مونت كارلو سبورت»: عندما تصبح كرة القدم عبئاً ثقيلاً ربما يفكر اللاعب في ذلك، مثلما فعل فيليب لام كابتن المنتخب الألماني والبايرن، عقب مونديال البرازيل عام 2014، عندما أعلن اعتزاله اللعب، وهو في الثلاثين من عمره. 
وقال: ولكنني لم أصب بالملل بعد، بل إنني أستمتع باللعب على أعلى مستوى احترافي، مؤكداً أن منافسة حراس المرمى الآخرين له سواء في المنتخب «مارك أندريه تيرشتيجن حارس مرمى برشلونة»، أو في ناديه بوصول الحارس الجديد الكسندر نوبيل قادماً من فريق شالكه، لا تثير قلقه على الإطلاق، وإنه يثق في نفسه تماماً، وفي أنه الأفضل، حتى وإن كان البعض يرى أنه أصبح حارساً عجوزاً في الرابعة والثلاثين من عمره!