دبي (الاتحاد)

اختتمت بنجاح، أمس، فعاليات المؤتمر الطبي الدولي لإصابات أغشية المفاصل، الذي نظمه اتحاد الكرة بالشراكة مع مركز الفيفا الطبي المتميز بدبي، عبر تقنية الاتصال المرئي عن بُعد، بمشاركة واسعة من المختصين بمجال الطب الرياضي، والكوادر الطبية العاملة بمختلف الاتحادات الوطنية والأندية المحلية والعالمية.
وتناولت ‬جلسات ‬المؤتمر ‬التي ‬قدمها ‬نخبة ‬متميزة ‬من ‬كبار ‬استشاريي ‬الجراحة ‬العالميين، ‬يتقدمهم ‬البروفيسور ‬رامون ‬كوجات ‬من ‬مركز ‬كوجات ‬الطبي ‬بإسبانيا، ‬والدكتور ‬رايلي ‬ويليامز ‬مدير ‬مركز ‬الفيفا ‬بنيويورك، ‬والدكتور ‬فريدريك ‬كيامي - ‬جامعة ‬السوربون ‬بباريس، ‬والدكتور ‬فرنسوا ‬كو ‬مدير ‬مركز ‬الفيفا ‬ببلجيكا، ‬والدكتور ‬سعود ‬طرابجنيك ‬مركز ‬الفيفا ‬الطبي ‬بدبي، ‬شرحاً ‬مستفيضاً ‬حول ‬كيفية ‬علاج ‬إصابات ‬أغشية ‬مفاصل ‬القدم ‬بالخلايا ‬الجذعية، ‬والتي ‬تُعد ‬من ‬أحدث ‬الأساليب ‬العلاجية ‬الحديثة ‬المتبعة ‬في ‬الوقت ‬الحالي، ‬كما ‬تم ‬التطرق ‬للعلاج ‬الجراحي ‬ومقارنة ‬نتائجه ‬مع ‬العلاج ‬الطبي، ‬وعرض ‬التجربة ‬الأوروبية ‬في ‬العلاج ‬الطبي ‬للالتهابات ‬المزمنة ‬لغشاء ‬مفصل ‬الركبة‬، والتباين الكبير في نسبة انتشار تلك الإصابات بين ممارسي اللعبة بدول الخليج العربي، مقارنة بأوروبا وآسيا وأفريقيا وأميركا الجنوبية، والتي تعكف البحوث والدراسات العلمية في الوقت الحالي على معرفة الأسباب المسببة لتلك الإصابات.