دبي (وام)
عبر سلطان السماحي رئيس اتحاد السباحة الإماراتي، عن سعادته البالغة بالإقبال الذي فاق كل التوقعات على المشاركة في دورة تأهيل مدربي السباحة، وأسس تنظيم المسابقات لأصحاب الهمم التابعين للأولمبياد الخاص في منطقة الشرق الأوسط، مشيراً إلى أن مشاركة 1300 مدرب ومنظم وإداري بشكل مباشر في الدورة، ومتابعة أكثر من 2600 مهتم عبر البث المباشر من 26 دولة، دليل على نجاح الدورة التي أقيمت عن بعد في مركز إعداد القادة بدبي، بالتعاون بين اتحاد الاتحادات الرياضية العربية، والرئاسة الإقليمية للأولمبياد الخاص في منطقة الشرق الأوسط والاتحاد العربي للسباحة، ومؤسسة الأولمبياد الخاص الإماراتي.
 وأكد السماحي أن تلك المبادرات الافتراضية تسهم في تطوير مستوى المدرب العربي، وتدفع الحركة الرياضية والاجتماعية والصحية بما يخدم أصحاب الهمم بمختلف دول المنطقة، وقال: فخور أن تكون الإمارات منصة للمعرفة ونشر الثقافة الرياضية في المنطقة، وأرض لدعم المبادرات المفيدة كعادتها، وان تنجح مع المنظمين في تقديم وجبات دسمة في مجالات التدريب وتنظيم المسابقات الرياضية لأصحاب الهمم من أجل تأهيل الكوادر الرياضية التي تتعامل معهم، ورفع كفاءاتهم لمواكبة التطور العالمي.