دبي (الاتحاد)

يواصل اتحاد كرة القدم تحضيراته لعقد المؤتمر الرياضي الدولي يوم الأربعاء المقبل، بنظام الاتصال المرئي عن بُعد، بالشراكة مع رابطة المحترفين و«شركة ISC»، بمشاركة نخبة من قادة كرة القدم العالمية والخبراء والفنيين وممثلي الأندية، حيث سيتم مناقشة مستقبل كرة القدم ما بعد «كورونا».
وعقد فريق العمل اجتماعاً عن بُعد أمس، بمشاركة سالم علي الشامسي عضو مجلس الإدارة رئيس لجنة العلاقات الدولية، ومحمد عبدالله هزام الظاهري الأمين العام للاتحاد، إلى جانب ممثلي رابطة المحترفين وشركة «ISC» العالمية، حيث تم الوقوف على آخر الاستعدادات الخاصة بالمؤتمر، من الناحية التقنية، واعتماد البرنامج والمتحدثين الرئيسيين، وأهم المحاور التي يتم طرحها في المؤتمر.
وقال ابن هزام إن المؤتمر يعد منصة مهمة لتبادل الأفكار والخبرات حول مستقبل كرة القدم ما بعد «كوفيد- 19»، والاطلاع على أفضل التجارب والممارسات العالمية والاستفادة منها في مسابقاتنا المحلية، مؤكداً حرص اتحاد الكرة على إخراج المؤتمر بالصورة التي تليق بالكرة الإماراتية، والمساهمة في إيجاد السبل الإيجابية لدعم كرة القدم على الصعيد الدولي.
وأضاف: نطمح إلى أن يكون عمل اتحاد الكرة في الفترة الحالية، نقطة تحول بالنسبة للمنطقة والعالم، في مجال التحول الإلكتروني، واستمرارية العمل ومثال يحتذى به من الاتحادات الوطنية والأندية الرياضية، للتأكيد على أهمية ممارسة التطور الرياضي، وأنه لا يرتبط بالتواجد في الملعب فقط، وإنما بكيفية إدارة عجلة اللعبة من خارجه.