دبي (الاتحاد)

أكد لورينت ريجيكامب مدرب الوصل، أنه لا تربطه أي علاقة مع هيرمانشتاد الروماني، لأنه مشروع خاص بابنته ريبيكا التي قامت بشراء النادي وتتولى رئاسته، وربما تساعدها زوجته آنا ماريا، وقال: الحديث عن تدريب الفريق والإشراف عليه ضرب من الخيال، وتركيزي ينصب على عملي مع الوصل، حيث أملك عقداً يمتد لعام آخر.
وتوقع ريجيكامب نجاح أدريان موتو الذي تولى تدريب منتخب رومانيا للشباب بعد رحلة قصيرة مع «رديف» الوحدة، وميرل رادوي مدرب منتخب رومانيا الأول، والذي لعب في العين وشباب الأهلي، متمنياً له التوفيق في التصفيات المؤهلة إلى نهائيات أمم أوروبا، وطالب بالصبر عليه، ومنحه الفرصة، حتى في حال عدم تجاوز الملحق.