منير رحومة (دبي) 

في مفاجأة سارة لجماهير شباب الأهلي، نجحت إدارة «الفرسان» في تجديد عقد الأرجنتيني فيدريكو كارتابيا، لموسم آخر، على سبيل الإعارة، ليكمل اللاعب مشواره في دوري الخليج العربي، وذلك بعد أن وصلت المفاوضات مع ديبورتيفو لاكورونيا الإسباني إلى النهاية السعيدة. 
ورغم توديع اللاعب لزملائه بالفريق، وجماهير شباب الأهلي منذ أيام، وسفره إلى الأرجنتين، بعد تعثر مفاوضات شراء عقده، إلا أن تمسك إدارة «الفرسان» به، أسفر عن الوصول إلى التمديد، ليواصل «مايسترو» الوسط مسيرته الاحترافية في «دورينا»، خاصة أن جماهير النادي شكلت ضغطاً كبيراً على إدارة النادي، من أجل الاحتفاظ باللاعب، وعدم التفريط فيه. 
 يذكر أن شباب الأهلي طالب ديبورتيفو لاكورونيا الذي يملك عقد كارتابيا حتى 2022، تخفيض الصفقة من أجل تفعيل بند شراء عقد اللاعب، بعد انتهاء الإعارة، مستنداً إلى تأثير «جائحة كورونا» على وضع الكرة في العالم، إلا أن النادي الإسباني تمسك في المرة الأولى بالمبلغ المحدد، قبل أن تتجدد المفاوضات خلال الساعات الماضية، وتصل إلى اتفاق لمواصلة كارتابيا مشواره في دوري الخليج العربي. 
وكشف كارتابيا، خلال إجازته في الأرجنتين، عن وجود اتصالات من توتنهام الإنجليزي، إلا أنها لم تصل إلى عرض حقيقي، لذلك فضل العودة إلى دبي، وتجديد العهد مع شباب الأهلي. وأكد كارتابيا، أنه سعيد بالعيش في الإمارات، لما وجده من كرم ضيافة، وحُسن استقبال، وراحة كبيرة، في بلد يجمع بين العديد من الجنسيات المنسجمة، والتي تعيش بسلام وأمان، مشيراً إلى أنه انسجم مع زملائه بالفريق، بعد فترة صعبة في البداية، وتأقلم مع طريقة اللعب، وأصبح يشعر بقدرة كبيرة على العطاء، وتقديم الإضافة إلى «الفرسان» الذي ينافس على لقب دوري الخليج العربي، ويملك حظوظاً كبيرة للتتويج.
ويذكر أن إعلان كارتابيا عودته إلى شباب الأهلي، مثل صدمة كبيرة لجماهير ديبورتيفو لاكورونيا التي كانت تمني النفس بعودة نجمها إلى إسبانيا، ومساعدة فريقه السابق على العودة إلى «الليجا»، بعد أن فشل لموسمين متتاليين في الصعود إلى مصاف الأندية الكبرى في إسبانيا. 
ولعب كارتابيا 23 مباراة مع شباب الأهلي، وسجل 6 أهداف، منها أربعة في الدوري، كما برز بمستوى جيد في الجولات الأخيرة، وأظهر حقيقة إمكاناته وفنياته، علماً بأن انضمامه إلى «الفرسان» كان بتوصية من مواطنه رودولفو أروابارينا، المدرب السابق للفريق.