أبوظبي (وام)

أعلنت اللجنة المنظمة للنسخة الـ 11 من بطولة محاربي الإمارات جاهزية المقاتلين لخوض منافسات البطولة الجمعة المقبل على صالة جو جيتسو أرينا، بمشاركة 20 مصارعاً من مختلف قارات العالم، وأكدت اللجنة - في المؤتمر الصحفي الافتراضي الذي عقد أمس - أن البطولة ستقام دون جمهور «لأول مرة»، حيث تتابعها الجماهير في الإمارات، وعدد من الدول العربية والشرق الأوسط على قناة أبوظبي الرياضية، فيما تنقلها أيضاً مجموعة من المحطات لعشاق الفنون القتالية المختلطة.
وقال فؤاد درويش مدير البطولة، إن المقاتلين تم عزلهم اعتباراً من 26 مايو الماضي بفندق الإقامة، وتم إجراء الفحص الطبي لهم، والتأكد من سلامتهم جميعاً قبل العزل، إلى جانب توفير صالة تدريب لهم بقاعات جو جيتسو أرينا، مشيراً إلى أن الدعم الكبير من جانب عبدالمنعم الهاشمي رئيس الاتحادين الإماراتي والآسيوي النائب الأول لرئيس الاتحاد الدولي للجو جيتسو وراء النجاحات التي حققتها البطولة في النسخ السابقة.
وأضاف مدير عام لشركة «بالمز الرياضية» الذراع الفنية لاتحاد الجو جيتسو: وفرنا للمقاتلين جميعاً برامج الغذاء المناسبة لكل منهم من داخل الفندق، ولم نسمح لأي منهم بالخروج ومخالطة أي شخص بالخارج، كما قمنا بعزل المنظمين وكل من له صلة بالبطولة، وأشرفنا على نقل المصارعين للتدريبات، وعودتهم لغرفهم في فندق الإقامة، وأجرينا عليهم فحصاً طبياً ثانياً الخميس الماضي للتأكد من سلامتهم، كما سنجري لهم فحصاً أخيراً غداً قبل المنافسات بـ 48 ساعة.
وعن سر اختيار هذا التوقيت لإقامة البطولة في ظل الوضع الصحي الراهن وغياب الجماهير، قال درويش: قمنا بتقييم تجربة اتحاد الجو جيتسو الملهمة بالنسبة لنا، حيث أقام معسكراً تدريبياً مغلقاً ناجحاً طوال شهر رمضان، ثم أقام بطولتين على هامش هذا المعسكر هما البطولة التنشيطية، وبطولة تحدي الأبطال، وحصلنا على الموافقات من الجهات المختصة على المشروع بشكل كامل، وهدفنا هو أن نبعث عدة رسائل للمجتمع الإماراتي والعالم كله، بأن الإمارات لا تعرف المستحيل، وأن الرياضة يمكنها أن تصدر السعادة للعالم، وأن تهزم التحديات، وأن الإمارات وطن التفاؤل والسعادة.
وقال إن النسخة الـ 11 من البطولة سوف تشهد عودة المقاتلين الإماراتيين للمنافسات من خلال مشاركة كل من أحمد الدرمكي، ويوسف الحوسني، إلى جانب مشاركة قوية من أبطال من العيار الثقيل في 10 نزالات قوية، حيث يجمع النزال الأول بين المصري إبراهيم قنديل والأسترالي بن لوكاس في وزن الريشة، فيما يلعب الكاميروني ألفونسو بيسالا مع السوري محمد الجنان في الوزن الخفيف، ويلتقي المغربي عبدالحكيم وحيد مع البرازيلي ماركوس كوستا في الوزن المتوسط، والمصري عمرو رمضان مع القيرغيزي عبدالمطلبوف أتابك في الوزن الخفيف، فيما يلعب الإماراتي أحمد الدرمكي مع الأوغندي كاجيمو ريكا في وزن الريشة بالنزال الخامس.
وأضاف: في وزن الريشة أيضاً، يلعب الكاميروني جواري ديا مع البرازيلي أندري بينيرو، ويلعب لاعبنا الإماراتي يوسف الحوسني مع المصري محمد علام في نفس الوزن، علماً بأن كليهما يشارك لأول مرة في بطولة محاربي الإمارات، أما البطل السوري طارق سليمان، الذي سبق له تحقيق الفوز 9 مرات في نزالات الفنون القتالية المختلطة للدفاع عن النفس منها مرتان في محاربي الإمارات، فسوف يواجه المقاتل القوي البرازيلي جوسيلينو فيريرا في الوزن الحر، في نفس الوقت، يلعب المقاتل الفلسطيني مصطفى راضي أمام نظيره القرغيزي أبدياتا أولو في الوزن الحر أيضاً، أما المقاتل المصري إبراهيم الصاوي، فسوف يواجه البرازيلي يوري فراكا.