وليد فاروق (دبي) 

بدأت أكاديمية كرة القدم بالوصل مرحلة جديدة، تتوافق مع استراتيجية شركة كرة القدم، والتي تتمثل في إعداد أجيال كروية قادرة على تدعيم «الفريق الأول»، وذلك من خلال التعاقد مع المدرب البوسني طاهر هليجا، في منصب المدير الفني للأكاديمية، وهو أحد أبرز مدربي المراحل السنية والأكاديمية، والذي يمتلك خبرة كبيرة في الدولة، وسبق له تولي قيادة العديد من أكاديميات كرة القدم داخل الإمارات وخارجها.
وكانت شركة الوصل، قد أعلنت أنها بصدد إعادة هيكلة أكاديمية كرة القدم، وذلك من خلال التعاقد مع هليجا مديراً فنياً، كما أسندت إلى جوزيف إنجز مهمة الإشراف على المراحل السنية من 6 إلى 13 سنة، كما عينت وحيد عبد الكريم مشرفاً على قطاع حراس المرمى في الأكاديمية، وذلك في إطار خطة النادي للارتقاء بالعمل الرياضي، وتوفير المعطيات التي تعزز التطور الكروي المنشود.
وسبق لطاهر هليجا، الذي يملك خبرة عريضة تفوق 40 عاماً في هذا المجال، تولي مسؤولية العديد من الأكاديميات داخل الدولة في أندية النصر والرمس والشعب ودبي.  وأسهم هليجا في تقديم العديد من اللاعبين المميزين داخل الدولة، ونفس الأمر بالنسبة للمدرب وحيد عبد الكريم، الذي يمتلك خبرة كبيرة هو الآخر، من خلال عمله في العديد من الأندية.
من جهته تمنى محمد علي محبوب، مدير أكاديمية الوصل، للطاقم الفني الجديد  النجاح في ترجمة طموحات «الإمبراطور» وتقديم جيلاً واعداً يتناسب مع تطلعات النادي مستقبلاً.