برشلونة (رويترز) 

سيستأنف برشلونة سعيه للدفاع عن لقب دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم يوم 13 يونيو الجاري، خارج ملعبه أمام ريال مايوركا، بعد توقف المسابقة لثلاثة أشهر بسبب جائحة «كوفيد 19»، بينما يلعب ريال مدريد على أرضه ضد إيبار في 14 يونيو.
 وأعلنت رابطة الدوري الإسباني لكرة القدم، أن المسابقة ستعود بمباراة قمة محلية بين إشبيلية وريال بيتيس في 11 يونيو، وستكون هناك مباريات في الأيام السبعة التالية، إذ يلتقي برشلونة على أرضه مع ليجانيس في 16 يونيو، ويلعب ريال مدريد بملعبه ضد فالنسيا في 18 يونيو. وستقام جميع مباريات الدوري الإسباني حتى نهاية الموسم من دون جماهير.
وكان برشلونة متقدماً بنقطتين على ريال مدريد بعد 27 مباراة، عندما توقف الموسم في مارس، بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد.
 وكشف المنظمون عن جدول أول جولتين فقط من المباريات، رغم أن خافيير تيباس رئيس رابطة الدوري الإسباني، أكد إقامة مباريات في جميع أيام الأسبوع حتى ختام الموسم في 19 يوليو.
 كما كشف تيباس عن خطة لتكريم أولئك الذين أودى الفيروس بحياتهم، وحث المشجعين على تسجيل إشادة بالضحايا بأصواتهم، وستبث لاحقاً في الاستاد وعبر التلفزيون في الدقيقة 20 من كل مباراة.
 وقال تيباس: «الجماهير تجعل كرة القدم استثنائية، وبما أنهم لا يستطيعون الوجود في الاستاد، فإننا أخذنا هذه المبادرة حتى يمكنهم لعب دور في عودة المسابقة، وإظهار مساندتهم للأبطال في ظل ظروف كوفيد 19».
 وأضاف: «نريدهم أن يشعروا بأنهم قريبون من أنديتهم، رغم أنهم لن يكونوا موجودين في الاستاد ويصنعون ضجيجاً، بهذه الطريقة سيكون بوسع اللاعبين أيضاً سماع مساندة جماهيرهم».
 ومن المنتظر أن يصبح دوري الدرجة الأولى الإسباني، ثاني مسابقة في بطولات الدوري الخمس الكبرى في أوروبا تستأنف نشاطها بعد الدوري الألماني، إذ ينطلق الدوري الإنجليزي الممتاز في 17 يونيو، ودوري الدرجة الأولى الإيطالي في 20 يونيو.