معتز الشامي (دبي)

 استقر الاتحاد الآسيوي على تصورات نهائية تتعلق بعودة دوري الأبطال الذي توقف منذ أواخر فبراير الماضي بسبب انتشار جائحة كورونا بمختلف دول القارة، ودعا الاتحاد ممثلي الدوريات المحترفة في شرق القارة وغربها كافة، إلى اجتماع عن بُعد هذا الأسبوع، بهدف مناقشة أبرز التصورات التي تم التوصل إليها لاستئناف نسخة 2020 من البطولة.
 وتفيد «المتابعات» أن النية تتجة للعب دور المجموعات بنظام الذهاب والإياب، ولكن بطريقة «البطولة المجمعة»، خلال النصف الأول من أغسطس المقبل، لمنح الفرصة للدوريات المحترفة لاستئناف دورياتها خلال النصف الثاني من  الشهر ذاته، وستتم دراسة تغيير بعض اللوائح الخاصة بالبطولة بشكل استثنائي، وحسم آلية اختيار الدول المرشحة لاستضافة البطولة المجمعة للعب دور المجموعات، ومدة استقبال الفرق قبل انطلاق المباريات بسبب الإجراءات الاحترازية وغيرها من الجوانب الأخرى.
 ومن جهة أخرى، وفيما يتعلق بمباريات الأدوار الإقصائية، وتحديداً ربع ونصف النهائي والنهائي، فإنه من المنتظر أن يناقش الاتحاد الآسيوي، تقليص عدد المباريات بتلك الأدوار، لتقام من مباراة واحدة، وإلغاء الذهاب والإياب، حتى مباراة النهائي، لعدة أسباب سيعرضها الاتحاد خلال الاجتماع، أبرزها تقليل السفر والتنقل بين دول القارة، في ظل استمرار المخاوف الصحية الراهنة، فضلاً عن مناقشة الإجراءات الاحترازية المطلوب توفيرها للفرق التي ستنتقل للعب المؤجلات.
 ومن بين المقترحات التي ينتظر أن يتم عرضها، إقامة ربع ونصف النهائي بنظام البطولة المجمعة بحيث تلعب الفرق مباراتين فقط خلال أسبوع واحد، كما ستتم مناقشة المواعيد المقترحة للعب مؤجلات الأدوار الإقصائية، وموعد النهائي، حيث لا يمانع الاتحاد القاري تغيير الموعد حال اتفقت الدوريات المحترفة على ذلك.
 وتفيد «المتابعات» أن بعض الدوريات اقترحت تأجيل النهائي ليقام في ديسمبر المقبل بدلاً من نوفمبر، في حال تحسنت الأوضاع الصحية وعادت الجماهير للمدرجات، وذلك رغم تمسك الاتحاد الآسيوي بخوض جميع مباريات البطولة من دون حضور جماهيري.