لندن أ ف ب)

كشف نادي بورنموث أن أحد لاعبيه ضمن حالتي إصابة بفيروس كورونا المستجد أعلنت عنهما رابطة الدوري الإنجليزي، ما يرفع العدد الإجمالي للإصابات في صفوف أنديته إلى ثمانٍ، ويأتي ذلك قبل نحو ثلاثة أسابيع من منتصف يونيو، وهو الموعد التقريبي الذي تأمل الرابطة في أن تتمكن عنده من استئناف منافسات البطولة المعلقة منذ منتصف مارس بسبب تفشي «كوفيد-19»، على أن يكون ذلك من دون جمهور.
وأوضحت الرابطة في بيان أن 996 من لاعبي وأفراد الفرق خضعوا في 19 مايو و21 و22 منه لفحوص كشف «كوفيد 19»، وتابعت «من بين هذه الفحوص، جاءت نتيجتان إيجابيتان من ناديين مختلفين» لم تكشف لمن تعودان، مشيرة إلى أن الشخصين المعنيين «سيبقيان في حجر طوعي لفترة سبعة أيام».