محمد سيد أحمد (أبوظبي)

كشف البرازيلي جواو بيدرو (27 عاما) مهاجم الظفرة، أنه لا يعلم أي شيء حول وجود مفاوضات لانتقاله إلى نادي الوحدة أو أي ناد آخر، وأنه عندما غادر لبلاده عقب توقف النشاط الرياضي بسبب جائحة كرونا، ترك الأمر بين يدي مدير أعماله، ونادي الظفرة الذي يرتبط معه بعقد حتى يونيو 2023. 
وقال: ليس لدي أي علم أو معلومات عن رغبة الوحدة في انتقالي إلى صفوفه، لذلك لا يمكنني التعليق على الأمر، أو عن أي ناد آخر في الوقت الحالي. وكانت بعض التقارير أشارت إلى أن الوحدة مهتم باللاعب ليخلف هدافه التاريخي سيباستيان تيجالي الذي انتقل إلى النصر، وأن الوحدة مهتم أيضا بالصربي فوك رازوفيتش مدرب الظفرة، والذي يرتبط كذلك مع الظفرة بعقد للموسمين المقبلين.
وسيكون الوحدة أمام خيار الدخول في مفاوضات مباشرة مع الظفرة لشراء اللاعب، اذا أراد ضمه، وسيكون عليه أيضا دفع الشرط الجزائي في عقد المدرب رازوفيتش وهو البند الذي قامت إدارة
 الظفرة بوضعه في العقد بعد التجديد معه، بعد تألقه اللافت في الدوري وقيادته الفريق إلى نهائي كأس رئيس الدولة للعام الثاني على التوالي.
يذكر أن المهاجم البرازيلي قدم موسما مميزاً مع فريقه هذا الموسم، حيث خاض معه 26 مباراة، أحرز فيها 15 هدفا في المسابقات المحلية الثلاث، منها 17 مباراة بدوري الخليج العربي أحرز خلالها 12 هدفا، بينما جاءت أهدافه الثلاث الأخرى في 6 مباريات بكأس الخليج العربي، التي خاض بها 6 مباريات، وغاب عن التسجيل في كأس رئيس الدولة.