أبوظبي (الاتحاد)

أطلقت أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية، منافسات مختلفة عن بعد خلال شهر رمضان المبارك، لاستيعاب طاقات الفتيات، كتحدي تسلق قمة «ماترهورن» من المنزل، وسباق أكاديمية فاطمة بنت مبارك للجري الافتراضي، والعديد من تحديات اللياقة البدنية، بالإضافة إلى لقاءات حصرية مع خط دفاعنا الأول، وعدة رياضيات وملهمات لتقديم النصائح للفتيات الرياضيات.
كما نظمت الأكاديمية محاضرات توعية وورش عمل عن بُعد، منها «أساسيات الشطرنج للمبتدئات»، بالتعاون مع نادي أبوظبي للشطرنج والألعاب الذهنية، وندوة بعنوان: «الحفاظ على لياقتك ونشاطك البدني في المنزل أثناء فترة العزل»، بالتعاون مع مجلس أبوظبي الرياضي، حيث أقيمت هذه الورش والندوات من المنزل عن طريق تطبيقات إلكترونية. وتسعى الأكاديمية في نشر التوعية الإيجابية خلال شهر رمضان المبارك، وتشجيع السيدات على المشاركة من منازلهن في كافة الأنشطة والمسابقات الرياضية.
من جهتها، أكدت فاطمة العامري، ممثلة أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية، سعادتها بالاقبال الكبير على المشاركة من مختلف الجنسيات والفئات العمرية في كل الفعاليات، وقالت العامري: يسعدنا أن نشهد مشاركة كبيرة من مواطنات ومقيمات في هذه الفعاليات والندوات التثقيفية، ما يعكس حرصهن على ممارسة الرياضة، لما فيها من فوائد كثيرة في توفير الطاقة الإيجابية لدى ممارسيها، وتعزيز جهاز المناعة وشغل الوقت في ممارسات مفيدة.
بدورها، وجهت مريم المنصوري من الأكاديمية الشكر لجميع الشركاء والجهات، على تعاونهم في إقامة وتنظيم هذه الفعاليات والأنشطة الافتراضية طوال شهر رمضان المبارك، وستستمر الأكاديمية في نشر الوعي، وتعزيز ممارسة الرياضة والتواصل مع أفراد المجتمع، وتحقيق أهدافها بالتعاون مع مختلف الشركاء والجهات الحكومية والخاصة.