عبدالله القواسمة (أبوظبي)

 فاجأ الألماني شايفر المدير الفني السابق لنادي بني ياس والذي سبق أن أشرف على تدريب فريق كارلسروه الألماني لمدة 12 عاماً «1986-1998» الجميع، عندما أبدى استعداده للحديث عن العودة لتدريب كارلسروه مجدداً، وهو التصريح الذي انتشر في معظم وسائل الإعلام الألمانية، والتي سلطت الضوء كذلك على نبأ انتهاء علاقة المدرب مع نادي بني ياس مؤخراً. 
ويدين النادي الألماني بالفضل للمدرب فني وينفريد شايفر بعدما صنع مجداً كبيراً للنادي في التسعينيات من القرن الماضي.
وكشف الإعلام الألماني أن عودة شايفر إلى كارلسروه لن تكون سهلة في الوقت الحالي، بسبب الحالة المتردية التي يعيشها النادي الذي يلعب حالياً في دوري الدرجة الثانية، حيث يعاني كارلسروه من مشاكل مالية حادة جعلته على حافة الإفلاس، وهي نفس الظروف التي عاشها النادي عام 1986، ولكن شايفر نجح في قيادته إلى الفوز بلقب الدرجة الثانية قبل أن يستقر 10 أعوام متتالية في البوندسليجا كان خلالها الحصان الأسود في البطولات المحلية الألمانية إلى جانب البطولات الأوروبية.  وبلغ عدد المباريات التي قاد فيها شايفر الفريق 489 مباراة، حيث فاز في 195 مباراة وتعادل في 140 وخسر 154.  وفي حال عودة شايفر إلى العمل في ألمانيا، فإنه بذلك يكون قد وضع خاتمة جميلة لمشواره التدريبي المثير، وبعدما تخطى عامه الـ 70 في يناير الماضي، حيث يسعى لإضافة المزيد من الإنجازات إلى سيرته الذاتية الثرية.