سامي عبدالعظيم (رأس الخيمة)

 أعلن سعيد البدواوي، حارس مسافي وعميد اللاعبين المواطنين في دوري الدرجة الأولى، عدم نيته الاعتزال، وإصراره على مواصلة مشواره الكروي مع فريقه الحالي للموسم الثالث على التوالي، ليكون الموسم الـ 18 في مسيرته، موضحاً قدرته على العطاء، وتقديم أداء قوي مثلما فعل الموسم الماضي، موضحاً أنه ينتظر قرار نادي مسافي بخصوص تجديد عقده.
 وقال البدواوي «40 عاماً»: إنه عاش تحدياً كبيراً خلال الموسم الحالي قبل توقف المباريات، حيث تحامل على نفسه وشارك في المباريات، رغم الإصابة التي تعرض لها في العضلتين الضامة والخلفية، مؤكداً أنه لم يكن هناك خيار آخر، بعد الإصابة الكبيرة التي تعرض لها زميله الحارس نواف خميس، أثناء مباراة الفريق أمام «الصقور» في الدور الأول.
 وأضاف: خلال الموسم الحالي شاركت في نحو 15 مباراة، والأجواء كانت رائعة، وكنا ندرك جيداً صعوبة المباريات، وبذلنا كل جهودنا لتقديم الأفضل، ونتمنى أن ننجح في الدفاع عن تطلعات الفريق في الموسم الجديد.
 وكشف البدواوي، عن حصوله على رخصة التدريب المعتمدة لحراس المرمى، بتشجيع كبير من زكريا أحمد المحاضر الآسيوي، وقال إن هذه الخطوة المهمة تمثل مرحلة مهمة في مشواره مع كرة القدم، موضحاً أن زكريا أحمد حرص على دعمه في الحصول على الشهادات الخاصة بالتدريب لمدربي حراس المرمى، ما دفعه إلى الالتزام بحضور المحاضرات، والمشاركة في الدورات المختلفة والمعتمدة.
 وأشار البدواوي، إلى أهمية الحرص على سلامة اللاعبين وحمايتهم من خطر الإصابة بفيروس كورونا، وقال إن تعليق النشاط الرياضي هو الخيار المناسب في الظروف الحالية.