لندن (أ ف ب) 

أعلنت مجموعة سيتي لكرة القدم «سيتي فوتبول جروب»؛ «سي أف جي»، المالكة لنادي مانشستر سيتي بطل إنجلترا في الموسمين الماضيين، الاستحواذ على نادي «لوميل أس كاي» الذي ينافس في دوري الدرجة الثانية البلجيكي، ليصبح بالتالي تاسع نادٍ مملوكاً من الشركة الإماراتية.
وجاء في بيان الشركة: «يزيد هذا الاستثمار من الوجود العالمي لـ(سي أف جي) واهتمامهما بالأندية، مراكز التأهيل واللاعبين في قيد التطور»، وأضاف البيان أن نادي لوميل «مشهور بقوة مركزه التأهيلي والاهتمام الذي يوليه لتطوير اللاعبين الناشئين».
وأعلنت «سي أف جي»، في نوفمبر الماضي، أنها استحوذت على نادي مومباي سيتي الهندي، وتملك الشركة أيضاً كلاً من نيويورك سيتي الأميركي، ملبورن أف سي الأسترالي، يوكوهاما مارينوس الياباني، جيرونا الإسباني، أتلتيكو توركي الأوروجوياني، وسينشوان جينجو الصيني.
وقال الإسباني فيران سوريانو، مدير الشركة، كما نقل عنه البيان: «تعتبر بلجيكا من أفضل البلدان الأوروبية في كرة القدم، كما يظهره نجاح المنتخب الوطني وتأهيل اللاعبين على المستوى العالمي، ومنهم من نعرفهم جيداً أمثال كيفن دي بروين وفنسان كومباني».