محمد حسن (دبي)

شهد مضمار لونجشامب العريق، في العاصمة الفرنسية باريس أمس، أول حفل سباق بعد توقف هذا النشاط منذ شهر مارس الماضي، بسبب تفشي وباء «كورونا»، وخطف الجواد «ذا سميت» الشوط الرئيس، على لقب سباق بري دي فونتينبلو تحضيري الـ 2000 جينيز الفرنسي الذي أقيم في الشوط الرابع.
ونجح ابن الفحل ووتون باسيت، بإشراف اتش ايه بانتال، وقيادة الفارس بيير تشارلس بودوت، في اقتناص اللقب المخصص للأمهار عمر 3 سنوات، وامتد لمسافة 1600 متر «الفئة الثالثة»، قاطعاً المسافة في زمن قدره 1:42:51 دقيقة، فيما حل مهر جودلفين «فيكتور لودورم» في المركز الثالث. 
وحصدت «تربيو» لقب الشوط الخامس بري دي لا جروت لمسافة 1600 متر، المخصص للمهرات «الفئة الثالثة»، والذي يعتبر تحضيرياً لـ1000 جينيز الفرنسي، وقطعت المهرة الفائزة، بإشراف أندريه فابر، وقيادة ميكايل برزلونا، المسافة في زمن قدره 1:40:78 دقيقة، متفوقة بفارق 3 أطوال عن الوصيفة «دريم أند دو».