عبدالله القواسمة (أبوظبي)

 أكد محمد طويرد المنهالي، كابتن بني ياس للكرة الطائرة، أن توقف الأنشطة الرياضية في شتى أنحاء العالم، يفرض على الرياضيين البحث عن أفكار إبداعية، تسهم في المحافظة على جاهزيتهم البدنية والفنية، مع اتباع الإجراءات الاحترازية المتبعة.
 ويرى المنهالي أن استمرار التوقف من شأنه أن يفقد لاعب كرة الطائرة، وكذلك ممارسي الألعاب الرياضية الأخرى المستوى الفني، لذلك يجب ألا تقتصر التدريبات على النواحي البدنية فقط.
 ويقول: «توقف الرياضيين عن ممارسة اللعبة لمدة ستة أشهر يعود بالجميع إلى نقطة الصفر، إذ يفتقد حينها الرياضيون جانباً كبيراً من المهارات، لذلك يجب أن يحرصوا على التدريبات دائماً، وألا يقتصر ذلك على الجري وحمل الأثقال والقفز وغيرها من التدريبات البدنية المتعارف عليها، لكن يجب أن يكون هناك تدريبات فنية أيضاً».
 يؤكد المنهالي أن التفكير الإبداعي للاعب نفسه يشمل توفير الأدوات التي تساهم في الحفاظ على مستواه، وأن يتكيف مع ظروف منزله والمساحات المتوافرة فيه. مؤكداً أنه منذ توقف الأنشطة يحرص على مزاولة التدريبات بصورة شبه يومية.
 وأنهى المنهالي تصريحاته، بالتأكيد على أنه يترقب وعلى أحر من الجمر، حاله حال الرياضيين كافة، انتهاء هذه الأزمة العالمية، وعودة المنافسات الرياضية التي ستكون على أشدها بعد العودة.