رأس الخيمة (الاتحاد)

 تتزايد فرص تجديد عقد عبيد ثاني حارس حتا، بعد خروج زميله درويش محمد من حسابات الجهاز الفني، بعدما أكمل اتفاقه مع الشارقة للانضمام إلى صفوفه، اعتباراً من الموسم المقبل، بينما يعود زايد الحمادي الحارس الثاني إلى الظفرة بانتهاء الإعارة، خصوصاً مع تأكيداته بأنه يرغب في الحصول على موقع ضمن التشكيلة الأساسية ولا يفكر في البقاء مع حتا، بسبب تضاؤل فرصة مشاركته في المباريات، بينما لم يتم تحديد مصير زميله عبدالله الصيعري.  وينتظر مسؤولو حتا التقرير الفني الخاص بالفريق الأول من كونتيس، لتحديد الخيارات الخاصة باللاعبين، سواء بالنسبة لاستكمال الموسم الحالي، أو الموسم الجديد، حيث يدرك النادي جيداً أهمية المحافظة على الاستقرار الفني، والعمل على جميع الخيارات التي تؤدي إلى التطلعات المرجوة بوجود الفريق في المحترفين.
 ولم يتخذ حتا أي قرار بشأن اللاعبين المعارين من أندية أخرى، خصوصاً الذين يعول عليهم المدرب كونتيس ضمن التشكيلة الأساسية، وذلك بسبب الترتيبات الخاصة بالموسم الجديد، وإن كان من المتوقع أن يطلب النادي تمديد استعارة بعض اللاعبين.