دبي (الاتحاد)

أبلغت الملكة إليزابيث الثانية ملكة بريطانيا، سكوت موريسون رئيس الوزراء الأسترالي، أنها مسرورة لرؤية سباقات الخيل تتواصل في أستراليا، جاء ذلك خلال اتصال لمناقشة كيفية إدارة البلاد خلال تفشي فيروس كورونا.
واستمر السباق في أستراليا خلال جائحة الفيروس، حيث تم تعليقه بضعة أيام فقط، عندما ظهرت مخاوف من أن الفارس مارك زهرة قد أصيب بالفيروس في أواخر مارس، ولكن جاء الاختبار سلبياً، واستمرت الرياضة خلف الأبواب المغلقة، مع وجود تدابير للتباعد الاجتماعي، منذ ذلك الحين.
وقال الوزير: «كانت الملكة مهتمة للغاية لسماع تقدمنا في مكافحة فيروس كورونا، وكانت مسرورة أيضاً لسماع أن سباقات الخيول الخاصة بنا لا تزال تعمل في أستراليا»، وامتلكت الملكة عدة خيول، أبرزها «أرابيان ستوري» الذي احتل المركز السادس في كأس ملبورن 1997، و«كارلتون هاوس» الذي هزم بصعوبة في سباق الفئة الأولى بأستراليا عندما تدرب من قبل جاي ووترهاوس في 2014، وحصلت الملكة على أول فوز لها في أستراليا في عام 2016 عندما تفوق «بولد سنايبر» بإشراف ديفيد هايز.