محمد سيد أحمد (أبوظبي)

غادر الكوريان الجنوبيان لي ميونج وشانج ريم، لاعبا الوحدة، إلى بلدهما أمس الأول، حيث يمضي الأول إجازته حتى استئناف النشاط الرياضي في أغسطس المقبل، حسب ما أعلن اتحاد كرة القدم ورابطة المحترفين، بينما يبحث الثاني عن وجهته المقبلة، بعد أن أبلغه النادي بالبحث عن نادٍ آخر حيث ينتهي عقده في يونيو المقبل.
وكان الوحدة قد تعاقد مع لي ميونج في ديسمبر الماضي حتى صيف 2022، وخاض 9 مباريات مع الفريق، منها 7 في دوري الخليج العربي، ومباراتان في دوري أبطال آسيا، أما شانج ريم فكتب والوحدة قصة النهاية بعد مسيرة استمرت 5 مواسم، كان فيها الورقة الرابحة في العديد من المراكز، مع جميع المدربين الذين تعاقبوا على تدريب «العنابي»، وخاض اللاعب جميع المباريات الـ19 في الدوري هذا الموسم، وكان آخر أهدافه في مرمى الأهلي السعودي بالجولة الأولى من مباريات المجموعة الأولى بدوري أبطال آسيا هذا الموسم، والذي منح به الوحدة نقطة ثمينة في الدقيقة 90 من عمر اللقاء.
وشكر شانج إدارة الوحدة قبيل مغادرته، مؤكداً أنه يفضل الاستمرار في دوري الخليج العربي، مؤكداً أنه سيحصل على بعض الراحة في الوقت المقبل وقضاء الإجازة مع أسرته، ثم ينتظر ما تسفر عنه الأمور في المستقبل وهل يتاح له الاستمرار في الإمارات، أم يغادر إلى دوري بلاده أو دوري آخر.