محمد سيدأحمد (أبوظبي)

اقتربت مجموعه جيم بلان الإماراتية من الاستحواذ على 80% من أسهم نادي نجم كاروج السويسري «إتويل كاروج»، حيث وصلت المفاوضات إلى مراحلها النهائية، وتبقى التوقيع فقط على الصفقة التي ستضخ بموجبها المجموعة 2.5 مليون فرنك سويسري حتى نهاية 2022، في النادي الذي يلعب في دوري الدرجة الثالثة.
وبحسب سالم باعبيد من شركة (game plan sports anagement) مهندس الصفقة والمرشح ليصبح نائب لرئيس النادي، فإن الطرفين المعنيين وهما، المجموعة ومايكل بالما الرئيس الحالي للنادي الذي سيحتفظ بنسبة 20% من قيمة الأسهم، اقتربت كثيراً من التوقيع الذي ينتظر أن يكون بعد نهاية جائحة «كورونا»، وقبل انطلاق المنافسات الكروية في سويسرا المتوقعة نهاية أغسطس المقبل.
وقال باعبيد: الهدف استغلال جماهيرية النادي، للوصول وفق خطة خمسية إلى الأهداف المرجوة والتي من أهمها وجود النادي بالدوري الأوروبي، وتراعي الخطة استخدام التكنولوجيا الرقمية لمتابعة الأداء والتسويق، مما يرفع مكانة المشروع والعلامة التجارية.
ويضيف: بالطبع هناك أهداف طموحة للمجموعة، وهي ليست أهداف استثمارية فقط، بل تهدف أيضاً لمنح فرص للمواهب الإماراتية للاحتراف في أوروبا عبر بوابة النادي الذي سيتم التسويق له كمرحلة أولى في الدول الفرانكوفونية والشرق الأوسط.  يذكر أن المنتخب الوطني سبق له في عام 2014، أن لعب مباراة ودية أمام منتخب أرمينيا على ملعب النادي الذي تأسس عام 1904.