رأس الخيمة (الاتحاد)

من حماية العرين في كرة القدم، إلى خط الدفاع الأول في محاربة فيروس كورونا، يقدم عبيد الطويلة الحارس الدولي السابق، عبر الحملة الرامية لمكافحة الوباء، الكثير من الصور الإيجابية، ويشارك في البرامج التي تهدف لحماية المجتمع، من خلال عمله في المجال الصحي، والذي يحتم وجوده في العمل بعض الأوقات نحو 24 ساعة. 
 وقال الطويلة: إن الظروف الصحية الراهنة تستدعي تنفيذ توجيهات الجهات الرسمية لحماية الوطن، وتوفير الأمان الصحي لأفراد المجتمع، موضحاً أن الوفاء للوطن والتضحية لأجله حقيقة راسخة في القلوب والعقول منذ الصغر، بشعار نفديك بالأرواح يا وطن. وأوضح، أن دوره الذي يقوم به في الظروف الحالية لا يمثل شيئاً أمام الجهود الكبيرة والتضحيات الهائلة للكوادر الطبية، وجميع العاملين في الحقل الصحي بالتخصصات المختلفة، لتقديم الرعاية الصحية المطلوبة للمرضى. وأضاف: عندما يتم وصف الكوادر الطبية بأنهم يمثلون خط الدفاع الأول ضد هذا الفيروس، وتقديم الشكر لهم، فإن هذا يعتبر أكبر دافع لمضاعفة جهودنا لمساندتهم، وأن نقدم كل ما نملك لأجل تعزيز الأمان الصحي، والحرص على إظهار تضامننا في التصدي لهذا الوباء.
 وأشار الطويلة، إلى أن المبادرات المختلفة من الوسط الرياضي حملت رسالة رائعة، تعبر عن مستوى الوعي لجميع الرياضيين، لأنهم يدركون أهمية الدور الذي يقومون به.