العين (الاتحاد)

أعلن عبدالله جمعة الدرمكي، نائب رئيس مجلس إدارة شركة نادي العين للألعاب الرياضية، نيته خوض سباق رئاسة اتحاد الكرة الطائرة المقبل لرغبته في إحداث طفرة بمنظومة الطائرة الإماراتية في دورة الانتخابات القادمة 2020 - 2024، بدعم أندية أبوظبي، مؤكداً أنه سيتم بعد الترشح الإعلان عن برنامجه الانتخابي.
وحول أسباب ترشحه لرئاسة اتحاد الطائرة، أكد الدرمكي أن هدفه إعادة خريطة كرة اللعبة إلى الواجهة من جديد على الساحة الخليجية والعربية، وكذلك توجيه بوصلة الجهد المبذول على مستوى اللعبة في الدولة للصالح العام، كما سيتم بناء جسور التواصل وقواعد متينة وذات أساس صحيح بين الاتحاد والمجالس الرياضية والأندية لتصب في النهاية في مصلحة المنتخب الذي يمثل الوطن في المحافل الخارجية.
وتحدث عن برنامجه الانتخابي، فقال: «تم الانتهاء من أغلب النقاط المهمة في البرنامج بنسبة 100‎‎%، حيث إن الأفكار ليست جديدة على الساحة الرياضية، ولكن يجب علينا إعادة تبنيها من جديد، وتفعيل دور اللعبة مع الجهات المعنية كافة، كاللجنة الأولمبية والمجالس الرياضية بالإضافة للأندية، كذلك الجهات الرسمية الأخرى ذات العلاقة والمهتمة بلعبة كرة الطائرة بالدولة».
وأشار إلى أنه يجب تحديث المسابقات المحلية، واقتباس أفضل الممارسات العالمية التي يمكن تطبيقها محلياً، والعمل على إخراجها بصورة ترضي جميع الأطراف في محاولة لنشر الوعي واللعبة في الوقت نفسه. مضيفاً «يجب تفعيل دور اللجان ذات الاختصاص المباشر في اللعبة، والاستعانة بالخبرات ذات الكفاءة لتطبيق أفضل الممارسات في الاتحاد بشكل مميز حتى تسهم في إنجاح اللعبة برؤية صحيحة تعود بالنفع على الجميع».
وقال: «حان الوقت للوقوف مع المجالس المحلية التي تدعم لعبة كرة الطائرة في أنديتها، وتقديم الخدمات والتسهيلات كافة لها في إعادة اللعبة من جديد. كما يجب الجلوس مع مجلس الشارقة الرياضي ومساندته في بناء فرق جديدة في فئة الرجال ومرحلة الشباب».
وأكد الدرمكي «يجب علينا أن ندعم الرياضة النسائية في جميع فئاتها مثل ما أوصتنا القيادة الرشيدة، إضافة إلى تشجيع الأندية والمجالس الرياضية لفتح المجال لتكوين فرق تشارك في المسابقات المحلية كبقية الدول على مستوى العالم. كما لا ننسى أن نعمل مع الأندية بشكل أكبر وتقديم الدعم اللازم لتفعيل آلية انتقاء واختيار اللاعبين لتكون مبنية على أسس رياضية وعلمية صحيحة تتناسب مع متطلبات المرحلة القادمة في استخراج نوعية مميزة من اللاعبين المحليين الذين باستطاعتهم إبراز الطائرة الإماراتية بصورة مميزة مع أنديتهم أو مع المنتخب».
وتوجه الدرمكي بالشكر الجزيل لأعضاء الاتحاد على ما قدموه من عمل وتفانٍ في خدمة رياضتهم، وهم محل تقدير واحترام، ويأتي الآن دور المجلس القادم في دورته الجديدة في الوقوف على الاحتياجات الأساسية والضرورية لتسريع عملية التطوير والتمكين طالما أن هناك دعماً مادياً ومعنوياً من الهيئة للعبة، حسب ما ذكره رئيس الاتحاد الحالي للكرة الطائرة.