مدريد (أ ف ب) 

أكد نجم المضرب الإسباني رافايل نادال، المصنف ثانياً عالمياً، أنه «متشائم جداً» بشأن «العودة إلى نشاط طبيعي» في الدورات الاحترافية في الوقت القريب، في ظل تفشي فيروس كورونا المستجد.
وقال نادال، المتوج بـ19 لقباً كبيراً، خلال لقاء نظمه الاتحاد الإسباني لكرة المضرب، مع الفريق الفائز بكأس ديفيز العام الماضي: «من وجهة نظري الشخصية، فأنا متشائم جداً من إمكانية العودة إلى نشاط طبيعي».
وأضاف: «في كرة المضرب، يتعين السفر كل أسبوع، البقاء في الفندق، التواجد في أكثر من بلد، حتى لو أقيمت المباريات من دون جمهور، فإن تنظيم إحدى المسابقات يتطلب مشاركة العديد من الأشخاص. على الصعيد الدولي، أرى مشكلة جدية».
وتوقفت دورات وبطولات رابطتي المحترفين والمحترفات بسبب الفيروس حتى 13 يوليو، في حين ألغيت بطولة ويمبلدون، ثالثة البطولات الأربع الكبرى، وذلك للمرة الأولى منذ الحرب العالمية الثانية، وتم تأجيل بطولة فرنسا المفتوحة المفضلة لنادال إلى 27 سبتمبر.