أبوظبي (وام)

أعلن طواف الإمارات إطلاق تحدي مبادلة الافتراضي الرمضاني للدراجات الهوائية، ابتداءً من اليوم، ويستمر لثلاثة أسابيع حتى 12 مايو المقبل، بواقع تحدٍ واحد لكل أسبوع، ويأتي ذلك في إطار حرص واهتمام مجلسي أبوظبي ودبي الرياضيين على تقديم الأنشطة الرياضية التفاعلية عن بُعد لعموم فئات المجتمع، وتشجيعهم على نمط حياة صحي في منازلهم خلال شهر رمضان المبارك.
وبإمكان المشاركين إكمال سباق واحد ضد الزمن في كل أسبوع على منصة الدراجات الهوائية الافتراضية «Zwift»، كما يشهد التحدي تقديم مجموعة من الجوائز لأصحاب المراكز الأولى، وتوزيع ميداليات افتراضية على جميع المشاركين.
ويتألف تحدي مبادلة الرمضاني من ثلاثة سباقات تجريبية فردية ضد الزمن تضم مرحلة مسار مسطح، ومرحلة مسار متموج، ومرحلة المسار التصاعدي، وتكون جميع السباقات عبر منصة «Zwift».
وفي كل أسبوع، سيكون أمام المشاركين إمكانية التنافس والتفاعل بكافة التحديات الثلاثة من الجمعة وحتى الثلاثاء من الساعة 08:00 صباحاً وحتى الساعة 23:00 بتوقيت الإمارات لتسجيل أفضل زمن لهم في مرحلة السباق التجريبي ضد الزمن المحدد لذلك الأسبوع.
كما يمكن للمشاركين خوض تجربة تحطيم أفضل رقم شخصي بالتفاعل مرات عدة، بقدر ما يستطيعون حتى الساعة المحددة من يوم الثلاثاء، وبعدها يحصل المشاركون على فترة استراحة لمدة يومين تحضيراً لمرحلة الأسبوع التالي التي تبدأ يوم الجمعة.
وينطلق طواف «الإمارات مبادلة الرمضاني» بالتحدي الأول اليوم من الساعة ‏08:00/‏ إلى يوم الثلاثاء المقبل الساعة ‏23:00‏: مرحلة المسار المسطح، ومن ثم التحدي الثاني: الجمعة 1 مايو الساعة ‏08:00 وحتى الثلاثاء 5 مايو ‏23:00‏: مرحلة المسار المتموج، وأخيراً التحدي الثالث: يوم الجمعة الموافق 8 مايو تمام الساعة ‏08:00‏ وحتى الثلاثاء 12 مايو الساعة ‏23:00‏: مرحلة المسار التصاعدي.
وفي الختام، ستُقدم جوائز لأصحاب المراكز الأولى في كل السباقات، حيث يحصل المتسابقون الثلاثة الأوائل في فئتي الرجال والسيدات الذين يسجلون أسرع زمن تراكمي في المراحل الثلاث على قميص رسمي لطواف الإمارات، كما سيحصل أصحاب المراكز الخمسة والعشرين الأولى على الملابس الرسمية لطواف الإمارات.

 #نعمل_نخلص
قال حميد الشمري، نائب الرئيس التنفيذي للمجموعة، والرئيس التنفيذي للشؤون المؤسسية والموارد البشرية في مبادلة: «نهدف من خلال شراكتنا مع مبادرة طواف الإمارات إلى تحقيق أثر إيجابي في المجتمع، بإتاحة الفرصة لأفراد المجتمع لممارسة الرياضة، ومواصلة اتباع نمط حياة نشط خلال هذه الفترة ». وأشار الشمري، إلى أن تحدي مبادلة الافتراضي الرمضاني يأتي منسجماً مع حملة #نعمل_نخلص، التي أطلقتها مجموعة مبادلة للمساهمة في التصدي لجائحة «كوفيد- 19»، وأكد أن هذا التحدي لا تقتصر فائدته على إتاحة الفرصة لهواة رياضة الدراجات على التنافس مع رفاقهم من مختلف أنحاء العالم، بل تتعدى ذلك إلى تعزيز الروح الإيجابية خلال رمضان المبارك.

تجربة مميزة
قال عارف حمد العواني، الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي: «حريصون على مواصلة تقديم المبادرات والمسابقات الرياضية عن بُعد، والعمل على تشجيع المجتمع للتفاعل مع الأنشطة الرياضية، التي تساعد على المحافظة على الصحة واللياقة البدنية، وتحفز لاتباع أسلوب حياة مثالي». وتابع: «طواف الإمارات وما يمثله من دوافع كبيرة للمشاركة المجتمعية في تحدي مبادلة الافتراضي الرمضاني، يعود من جديد بتجربة مميزة، ليقدم فرصاً رائعة لممارسي الرياضة للمشاركة وإثراء الحدث بطاقاتهم وتحديهم لتحقيق الأرقام القياسية، متوجهاً بالشكر والتقدير لشريكنا الاستراتيجي مبادلة، وحرصها على دعم الحدث بكافة المقومات».