معتز الشامي (دبي)

 يدرس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، مقترح بتقديم موعد المباريات المؤجلة لدوري الأبطال لتقام مطلع أغسطس، بدلاً من الموعد السابق، والذي كان مقرراً بعد الأسبوع الأول من أغسطس، وذلك حرصاً على دعم بعض الدوريات المحلية في غرب آسيا، سواء تلك التي قررت استئناف النشاط، واستكمال الموسم الجاري أغسطس المقبل، أو تلك التي تخضع الأمر للدراسة حالياً، ومن بينها دورينا.
 وبات خيار لعب مؤجلات الأبطال في دور المجموعات، إلى جانب مباراتي دور الـ 16 بنظام البطولة المجمعة هو الأقرب للتنفيذ، سواء للشرق أو الغرب، بما يسهم في استكمال النسخة الحالية التي رفض الاتحاد الآسيوي إلغاءها أو تأجيلها مجدداً، بعد أن تم الاتفاق في ورش العمل، على أن يكون خيار الاستكمال في أغسطس وسبتمبر حاضراً.
 وتشير المتابعات إلى أن ضغط مؤجلات دوري الأبطال، ومحاولة إنهاء دور المجموعات حتى ربع النهائي بين شهري أغسطس وسبتمبر المقبلين، وراء تمسك الاتحاد الآسيوي بموقفه في المناقشات الجارية حالياً مع فيفا، لتأجيل مباريات تصفيات كأس العالم، لتقام في شهري أكتوبر ونوفمبر، بدلاً من سبتمبر وأكتوبر، كما يرى الاتحاد الدولي.
 ولا يزال التشاور مستمراً في هذا الجانب، لا سيما أن استقرار الاتحاد الآسيوي على تقديم موعد مؤجلات دوري الأبطال، ليتم الانتهاء منها مع منتصف أغسطس المقبل، سيتيح الفرصة لاستئناف الدوريات المحلية، ومن بينها دورينا خلال النصف الثاني من شهر أغسطس المقبل.