الخميس 26 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
نائب الرئيس للتكنولوجيا في «بيسبن جلوبال» العالمية لـ«الاتحاد»: أبوظبي تتخذ خطوات سبّاقة لدعم الابتكار والأفكار الخلاقة
نائب الرئيس للتكنولوجيا في «بيسبن جلوبال» العالمية لـ«الاتحاد»: أبوظبي تتخذ خطوات سبّاقة لدعم الابتكار والأفكار الخلاقة
6 مايو 2022 02:01

يوسف العربي (أبوظبي)

اتخذت إمارة أبوظبي خطوات لدعم الابتكار والأفكار الخلّاقة لتمهيد الطريق أمام التحول الرقمي على نطاق واسع، بحسب شركة «بيسبن جلوبال» الشرق الأوسط وأفريقيا، المتخصصة في الحوسبة السحابية، والتي تتخذ من الإمارة مقراً إقليمياً لها.
وقال وائل الأعرج، نائب الرئيس للتكنولوجيا لشركة «بيسبن جلوبال» العالمية - الشرق الأوسط وأفريقيا، لـ «الاتحاد» إن تبني أبوظبي للابتكار دفع الشركة لاختيارها مركزاً لإطلاق عملياتها، مضيفاً أن أبرز العوامل التي دفعت نمو أعمال الشركة وحضورها في المنطقة يتمثل في الدعم الكبير الذي قدمه مكتب أبوظبي للاستثمار، من خلال برنامج الابتكار، والذي أطلقه الصندوق كإحدى مبادرات برنامج أبوظبي للمسرعات التنموية «غداً 21».
وأكد أن تطلعات الشركة تنسجم مع التزام إمارة أبوظبي باحتضان ورعاية الأفكار والحلول المبتكرة وتشجيع الشركات في مختلف القطاعات نحو تبنيها لهذه الحلول لتحقيق نموها، مما فتح أمام الشركة أسواقاً جديدة. 
وتعد أبوظبي وجهةً مهمة وحاضنة بارزة للمواهب الواعدة في مجال تكنولوجيا المعلومات، حيث تعد الكفاءات والمواهب الناجحة في مجال الرقمنة والحوسبة السحابية عملة نادرة حالياً، ولهذا، فإن إطلاق أعمال الشركة في أبوظبي يستند إلى الكفاءات المتميّزة التي تحتضنها وقدرتها على تلبية المتطلبات المتسارعة للأعمال.

تطور تكنولوجي 
وقال: إن دولة الإمارات تحرص دوماً على دعم تطوير تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات لتقديم الخدمات الحكومية بالسرعة المطلوبة، ونجحت في تحقيق التحول الذكي لخدماتها بشكل كامل.
وكشف المركز الاتحادي للتنافسية والإحصاء عن تصدر الإمارات عالمياً في عدد من مؤشرات التنافسية في قطاع الاتصالات العام الماضي. 
وتقدم الإمارات حالياً مثالاً يحتذى به في دعم خطط التحوّل الرقمي عالمياً، والتي نلمسها بشكلٍ عملي في الرؤية الوطنية والدعم الحكومي المستمر لتطوير المعلوماتية والابتكار. وأثمرت هذه العوامل مجتمعة عن تحقيق نقلة نوعية مؤخراً في سوق الحوسبة السحابية، وبخاصة خلال جائحة كورونا التي كشفت أهمية هذه التكنولوجيا في تعزيز الأعمال ودعم الاقتصاد.

  • وائل الأعرج
    وائل الأعرج

مركز إقليمي 
وأوضح أن الطلب على مراكز البيانات يتنامى مع تسارع وتيرة التحول الرقمي، ونجحت الإمارات بتطوير بنية تحتية قوية ومؤسسات حكومية متطورة تستقطب الاستثمار في مراكز البيانات وتوفر جميع الخدمات المتعلقة باستضافة وإدارة البيانات لكافة الدوائر الحكومية محلياً.
وتحتضن الإمارات بيئة استثمارية مثالية جعلت منها محط أنظار شركات التكنولوجيا العالمية التي اختارتها كمقر إقليمي لمراكز استضافة وإدارة البيانات وخدمات الاتصالات والذكاء الاصطناعي وإنترنت الأشياء وشبكات البلوك تشين.

توسعات إقليمية
وقال: إن الشركة تتخصص في مجال الاستشارات وإدارة خدمات الحوسبة السحابية والخدمات المهنية «Professional Services»، والخدمات المدارة «Managed Services»، والأمن السحابي والبرامج، ويضم فريق الشركة نحو 80 موظفاً من نخبة الخبراء المحليين المتمرسين في القطاع.
وبالنسبة للخطط المقبلة، قال الأعرج إنها تشمل إطلاق مركز العمليات السحابية والذي يشكل حاضنة هي الأولى من نوعها للابتكار والتكنولوجيا في منطقة الشرق الأوسط، بإشراف نخبة من أهم خبراء الحوسبة السحابية في المنطقة، حيث تم تجهيز المركز بأحدث تقنيات مراقبة سير العمليات وتأمين الدعم اللازم لمواكبة احتياجات العملاء من خدمات الحوسبة السحابية.
وأضاف أن الشركة تستعد لإطلاق «أكاديمية بيسبن» في إطار شراكتنا الاستراتيجية مع «مكتب أبوظبي للاستثمار» بهدف تطوير مهارات الجيل التالي من خبراء الحوسبة السحابية، وإثراء معارف المواهب المحلية الواعدة من الطلاب والعملاء لمواكبة متطلبات سوق العمل السريع من جهة، وتمكين الموارد البشرية في الشرق الأوسط من مواكبة التطوّر التكنولوجي في العالم من جهة أخرى.
وتواصل الشركة العمل على تعزيز استخدام منصة «أوبس-ناو» التي طورناها لإدارة السحابة لمساعدة العملاء في دمج واستعراض وإدارة وتحسين الأصول الموزعة على بيئات سحابية متعددة، مما يساهم بالنتيجة في خفض التكاليف التشغيلية بأكثر من 30%.

كفاءة أكبر
تشكل تكلفة نقل البيانات إلى السحب العامة تحدياً بالنسبة للشركات الصغيرة والمتوسطة، وبالتالي يتيح نموذج الحوسبة السحابية والخدمات الرقمية تحقيق كفاءة أكبر من ناحية التكاليف والدفع وإدارة وتتبع البيانات واستخدامها بشكل دائم وآمن، بالإضافة إلى الاستفادة من تطبيقات عند الطلب مثل إدارة علاقات العملاء، والمحاسبة، ومشاركة الملفات. 
وأضاف أن الحوسبة السحابية تتيح التطوّر السريع للشركات الصغيرة وتمكّنها في كثير من الأحيان من دخول أسواق جديدة والمنافسة مع الشركات الكبرى في غضون أشهر، من خلال تخفيض تكلفة شراء أجهزة شبكة التخزين والنسخ الاحتياطي واستعادة النظم وصيانة هذه الأجهزة التي تثقل كاهل الشركات الصغيرة، وتشكل نسبة كبيرة من إيراداتها، بالإضافة إلى دفع فريق العمل على التركيز على الخدمات الاستراتيجية والأساسية، وعدم إضاعة الوقت في أمور التكنولوجيا.
وتساهم الحوسبة السحابية في تنفيذ عمليات التحديث التي ترتقيها الشركات لتطوير أعمالها في وقت قياسي، وبالتالي تلبية احتياجات المستخدم بشكل سريع، والمنافسة في السوق.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©