أبوظبي (الاتحاد)

قالت هالة الزرقاني، مديرة مركز الابتكار والحلول الأمنية التابع لشركة لوكهيد، إن المرأة الإماراتية تتمتع بالكفاءة والعلم والخبرة والمهارة التي أهلتها لتكون في موقع الريادة بين نساء العالم، بفضل الرعاية والاهتمام اللذين توليهما القيادة الرشيدة لها، بالإضافة إلى دعم وتشجيع ومتابعة سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية «أم الإمارات».
وأضافت هالة الزرقاني أن الاحتفال بمناسبة «يوم المرأة الإماراتية» هذا العام يأتي تزامناً مع احتفال دولة الإمارات بعامها الخمسين، ويمثل تتويجاً لكل ما حققته المرأة الإماراتية من إنجازات في مختلف المجالات والميادين العلمية والمهنية، بفضل ما وصلت إليه من خبرات وما تتمتع به من طموحات.
وأكدت أن الاحتفال بهذه المناسبة، تحت شعار «المرأة طموح وإشراقة للخمسين»، يذكرنا بما حققته دولة الإمارات خلال خمسين عاماً من عمرها وما كان للمرأة الإماراتية من نصيب في هذا الإنجاز، والذي كان أبرزه وصول مسبار الأمل للمريخ وبصمات المرأة الإماراتية حاضرة في مشروعه من البداية حتى النهاية.
واختتمت هالة الزرقاني، أول مهندسة إماراتية في شركة «لوكهيد مارتين» الأميركية، أن القيادة الرشيدة لا تبخل على بناتها من المواطنات بالتعليم والتدريب وتوفير كافة مقومات النجاح، وهو ما يؤهلها لتحقيق الأفضل في شتى الميادين.