بورت لويس (د ب أ) 

سجلت موريشيوس تراجعاً بنسبة 96% في عائدات السياحة خلال النصف الأول من العام الجاري، فيما منعت جائحة فيروس كورونا والقيود المتعلقة بها الأشخاص من السفر إلى الجزيرة الواقعة بالمحيط الهندي. وذكر بنك موريشيوس المركزي في بيان، نقلته وكالة بلومبرج، أن العائدات تراجعت إلى 578 مليون روبيه (13.6 مليون دولار) من 16.08 مليار روبيه قبل عام.
وأضاف البنك ومقره بورت لويس أن العائدات في يونيو الماضي تراجعت إلى 20 مليون روبيه من 383 مليون روبيه.
يشار إلى أن السياحة هي مصدر رئيسي للعملة الأجنبية لموريشيوس، وقد تتعافى هذه الصناعة بدءاً من الربع الرابع بإعادة فتح الحدود أمام السياح الملقحين.
ويتوقع مكتب الإحصاءات في موريشيوس توافد نحو 325 ألف شخص في 2021، مقارنة بـ308 آلاف و980 قبل عام.