الرياض (الاتحاد) رحّب الاتحاد الدولي للنقل الجوي "إياتا" بقرار الهيئة العامة للطيران المدني السعودي للموافقة على اعتماد وثيقة السفر الإلكترونية من "إياتا" كمنصة للتأكد من نتائج الفحوصات المتعلقة بفيروس كوفيد-19 للمسافرين المغادرين والقادمين، اعتباراً من 30 سبتمبر 2021.

ويمكن للقادمين أو المغادرين اختيار بين تطبيق وثيقة السفر الإلكترونية من "إياتا" (IATA Travel Pass) وتطبيق "توكلنا" (Tawakkalna)، الصادر عن الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي "سدايا" لمساندة الجهود الحكومية لمواجهة فيروس كورونا.

ويعمل الاتحاد الدولي للنقل الجوي مع المملكة العربية السعودية بشكل وثيق لتنشيط السفر الجوي وبشكل آمن ومريح، إذ كانت الخطوط العربية السعودية واحدة من الجهات الشريكة في مرحلة تطوير وثيقة السفر الإلكترونية من "إياتا"، كما يجري العمل مع الهيئة العامة للطيران المدني السعودي وتطبيق "توكلنا" لتطوير الوثيقة في المملكة وليكون الوسيلة المعتمدة للحصول على تصاريح مسبقة لدخول المملكة، حيث ستعمل الوثيقة على تبسيط وتعزيز الامتثال للمتطلبات الصحية للمسافرين الذين يدخلون المملكة والمساهمة في إعادة التشغيل الآمن لصناعة السفر والسياحة، والتي تعد رافداً هاماً لاقتصاد المملكة. 

ويوفر التطبيق إمكانية الحصول على كافة المعلومات ومتطلبات السفر بدقة التي تفرضها جميع الوجهات بغض النظر عن وجهة الانطلاق، وسيشمل أيضاً دليلاً عن مراكز فحوصات كورونا ومراكز التطعيم المعتمدة، مما يجعل الأمر أكثر سهولة للعثور على هذه المراكز من مكان مغادرة المسافرين والذي يستوفي معايير الفحوصات ومتطلبات التطعيم لوجهتهم . 

ويتيح التطبيق للمختبرات المعتمدة من إرسال نتائج الفحوصات أو شهادات التطعيم بشكل آمن إلى المسافرين، حيث ستعمل المنصة المتطورة التي تضم السجل العالمي للمعلومات والذي يديره الاتحاد، على التحكم الكامل بتدفق المعلومات الضرورية بين المسافرين ومختلف الأطراف المعنية بما يجعل من تجربة المسافرين أكثر سلاسة ومرونة.