فيينا (وام)

أكدت مارجريتا شرامبوك وزيرة اقتصاد النمسا أن معرض «إكسبو 2020 دبي» يعد بمثابة محرك توربيني لاقتصاد النمسا بعد وباء كورونا. وترى غرفة التجارة النمساوية الاتحادية، أن «إكسبو دبي» فرصة كبيرة ودفعة قوية لاقتصاد النمسا. أوضحت الوزيرة شرامبوك - بمناسبة قرب افتتاح معرض إكسبو 2020 - أن كل ثاني وظيفة في النمسا تعتمد بشكل مباشر أو غير مباشر على صناعة الصادرات، التي توفر نحو 50% من إجمالي الناتج الاقتصادي في النمسا، لا سيما عن طريق التجارة مع الأسواق البعيدة غير الأوروبية، واعتبرت إكسبو 2020 دبي، «بمثابة محرك توربيني لاقتصاد النمسا المحلي».
من جهته عبّر هارالد ماهرر، رئيس غرفة التجارة النمساوية الاتحادية، عن قناعته بأن مشاركة النمسا في إكسبو 2020 دبي، تعد فرصة فريدة لتقديم النمسا كمزود للخدمات المبتكرة في مختلف المجالات، والاستفادة من الفرص الجديدة في السوق، وقال: «دبي موقع مثالي للشركات النمساوية التي تسعى لدخول أسواق جديدة في دول الخليج وأفريقيا».